الجمهورى جاستين عماش يستقيل من تجمع الحرية بعد أسابيع من انتقاده لترامب

الجمهورى جاستين عماش يستقيل من تجمع الحرية بعد أسابيع من انتقاده لترامب
جاستين عماش وترامب
كتب: آخر تحديث:

ذكرت صحيفة واشنطن بوست، الأمريكية، النائب الجمهورى الأمريكى، جاستين عماش، استقال تجمع الحرية الذى ساعد فى تأسيسه داخل مجلس النواب، بعد ثلاثة أسابيع من الخلافات بشأن انتقاداته للرئيس الأمريكى.

وبحسب الموقع الإلكترونى للصحيفة، فإن عماش، وهو من أصل فلسطينى سورى، تقدم باستقالته، الأثنين، من التجمع المحافظ. ويأتى ذلك بعد اسابيع من سلسلة تغريدات نشرها على حسابه الشخصى على تويتر دعا فيها إلى عزل الرئيس دونالد ترامب.

وقال عماش لمراسل شبكة سى.إن.إن “لدى أعلى التقدير لهم (أعضاء تجمع الحرية)، وهم أصدقائى المقربين.. لم أكن أريد أن أكون مصدر توتر إضافى للمجموعة.”

وكتب عما شفى تغريداته الشهر الماضى إن “لم يقرأ تقرير مولر سوى عدد قليل من أعضاء الكونجرس” مشيرا إلى أن التقرير حدد “عدة أمثلة لسلوكيات تطابق جميع عناصر عرقلة سير العدالة”. وأضاف أنه “بلا شك، كان من الممكن توجيه اتهامات مبنية على هذه الأدلّة لأى شخص غير الرئيس الأمريكى”.

وأعتبر عماش أن الرئيس ترامب انخرط فى سلوك قد يستوجب “اقالته”، ليصبح بذلك أول سياسى من حزبه يدعو لعزل سيد البيت الأبيض. كما أتهم وزير العدل وليام بار بتضليل العامة “عمدا” بشأن مضمون تقرير المحقق الخاص روبرت مولر المرتبط بتدخل روسيا المؤيد لفوز ترامب فى انتخابات 2016 الرئاسية.

وتابع “بخلاف ما أظهره بار، فإن تقرير مولر يكشف أن الرئيس ترامب انخرط فى أفعال محددة وبنمط من السلوك يستوفى الحد الأدنى (للسلوكيات التى تستوجب) الاقالة”. وهو ما أثار الأمتعاض والغضب بين زملاءه الجمهوريين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *