دولي

بريطانيا تعيد نشر قواتها فى كينيا يناير المقبل لمهام تدريبية مشتركة

أعلنت السفارة البريطانية في كينيا ، أن الجيش البريطانى سيعيد نشر قواته في كينيا لاستئناف برنامجها التدريبي هناك تحت إشراف وحدة تدريب الجيش البريطاني في كينيا (باتوك) بعد استدعاء هذه الوحدة للأراضي البريطانية في شهر مارس الماضي بسبب فيروس كورونا المستجد .

وقال جوليوس كورت نائب المفوض السامي البريطاني في كينيا:”لقد عاد بعض الموظفين بالفعل لأننا رأينا انخفاضا في أعداد الإصابات بفيروس (كوفيد ـ 19)، لذلك نعلن استعدادنا لاستئناف التدريب مع شركائنا في قوات الدفاع الكينية ” .

ووفقا للبيرجادير مارك ثورنهيل، مستشار الدفاع في السفارة البريطانية، فإن مهام تدريب وحدة (باتوك) في نانيوكي الكينية سيستأنف رسميا في شهر يناير 2021 بوصول القوات البريطانية لكينيا .

وكان تفشي فيروس كورونا المستجد في وقت سابق من هذا العام قد دفع الحكومة البريطانية إلى إجلاء قواتها وعائلاتهم من مدينة نانيوكي الكينية لحمايتهم من هذا الفيروس.

يذكر أن كينيا وبريطانيا نفذتا على مدار العامين الماضيين 10 تدريبات مشتركة بين قوات الدفاع الكينية والجيش البريطاني وشارك فيها 1500 جندي كيني .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى