بولتيكو: “العدل” الأمريكية تسعى لمعاملة من ينشرون كورونا عن عمد كإرهابيين

بولتيكو: “العدل” الأمريكية تسعى لمعاملة من ينشرون كورونا عن عمد كإرهابيين
وزارة العدل الأمريكية
كتب: آخر تحديث:

قال مسئول رفيع المستوى بوزارة العدل الأمريكية إن من يقومون بنشر فيروس كورونا عن قصد قد يواجهون اتهامات جنائية بموجب قوانين الإرهاب الفيدرالية، بما يعنى أنهم سيعاملون كإرهابيين.

وبحسب ما ذكرت مجلة “بولتيكو”، فإن مذكرة أرسلت إلى كبار قيادات وزارة العدل ورؤساء وكالة تنفيذ القانون والمدعين الفيدراليين عبر البلاد، قال فيها نائب وزير العدل جيفرى روزين إن المدعين والمحققين يمكن أن يصادفوا حالات تعمد تعريض الآخرين لكوفيد 19 وإصابتهم به عن قصد.

وقال روزين إنه لأن فيروس كورونا يفى على ما يبدو بالتعريف القانونى للعامل البيولوجى، فإن مثل هذه الأعمال يمكن أن تثير أوضاع التى لها علاقة بالإرهاب فى البلاد. فالتهديد أو محاولة استخدام كوفيد 19 كسلاح ضد الأمريكيين لن يتم التسامح معه.

ولم يذكر مسئول وزارة العدل الأمريكية ما إذا كان قد تم تسجيل مثل هذه التهديدات أو التعرض المتعمد لفيروس كورونا، أن ان هذه التحذير مجرد إجراء احترازى.

كما أنشأت وزارة العدل فرقة عمل لمعالجة الاكتناز والتلاعب بالأسعار المرتبط بالإمدادات اللازمة بشكل عاجل لمكافحة الفيروس.

وكان وزير العدل الأمريكى ويليام بار قد قال خلال المؤتمر الصحفى فى البيت الأبيض أمس، الاثنين، إنه ستكون هناك ملاحقة قضائية لمن يقوم باكتناز الإمدادات مثل الكمامات. إلا أن المذكرات التى صدرت عن بار وروزن، المسئول الثانى فى الوزارة، تقول إن وزارة الصحة والموارد البشرية لم تحدد بعد البنود المتعلقة بالصحة التى تريد الإدارة أن يغطيها قانون الإنتاج الدفاعى.

وقال بار إن فريق العمل الذى يتابع مثل هذه القضايا سيترأسه المدعى العام لولاية نيوجيرسى كريج كاربينيتو، وسيضم أفراد من كل مكتب لمدعى عام فيدرالى وحدات أخرى تابعو لوزارة العدل.

التعليقات

اترك تعليقاً