ترامب يهدد زعيم كوريا الشمالية: لدي زر نووي أكبر وأقوي مما لديك

ترامب يهدد زعيم كوريا الشمالية: لدي زر نووي أكبر وأقوي مما لديك
ترامب
كتب: آخر تحديث:

سخر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من رئيس كوريا الشمالية كيم جونج أون، لقوله ” إن لديه زرا نوويا على مكتبه”، ورد ترامب في تغريدة على تويتر، وقال” إن لديه أيضا زرا نوويا لكنه أكبر وأقوى بكثير مما لديه، والزر الذي أملكه فعال”.

واشارت صحيفة التليجراف البريطانية إلي اعلان كيم جونج اليوم الأربعاء بفتح خط ساخن مع المحادثات مع كوريا الجنوبية بعد ساعات قليلة من سخرية ترامب ورده عليه بإن لديه زر نووي أكبر وفعال.

وأعلن التلفزيون الكوري الشمالي أن زعيم البلاد أصدر أمرا بإعادة فتح الخط الساخن مع كوريا الجنوبية، وبدأ محادثات عبر قنوات خاصة، في المنطقة المنزوعة بالسلاح “بانمنجوم” التي تقع علي الحدود بين البلدين.

ولفتت الصحيفة إلي أن بيان كوريا الشمالية جاء بعد يوم واحد من اقتراح كوريا الجنوبية لإجراء محادثات رفيعة المستوي وسط المواجهات المتوترة حول برامج كوريا الشمالية للصواريخ النووية، وياتي ذلك بعد اعلان كيم بإنه ينظر في ارسال وفد للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي ستعقد في بيونج تشانج في فبراير المقبل.

وكان مسؤلون أمريكيون أعلنوا أن واشنطن لن تجري اي محادثات بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية على محمل الجد اذا لم تبدأ بيونج يانج في نزع الاسلحة النووية، وعلقت متحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية علي دعوة بيونج يانج لجارتها الجنوبية، وقالت “ان كوريا الشمالية تحاول الوقيعة بين واشنطن وسيول”.

بينما أعلن مسؤول كوري شمالي، ري سون غوون أن كيم أمر بإعادة فتح خط ساخن مع كوريا الجنوبية وبدأ محادثات عبر قنوات خاصة، في المنطقة المنزوعة بالسلاح “بانمنجوم”.

وأضافت الصحيفة أن خطاب كيم في رأس السنة الميلادية أكد علي مضيه قدما في صناعة وتطوير الصواريخ والأسلحة النووية، وتعهد بتطوير صاروخ نووي قادر علي الوصول إلي الولايات المتحدة وان لديه زر نووي علي مكتبه، قائلا “الولايات المتحدة بأسرها تقع في مرمى أسلحتنا النووية والزر النووي دائما على مكتبي وهذا واقع وليس تهديدا”.

ويذكر أن بيونج يانج أغلقت الخط الساخن مع سيول في فبراير 2016 انتقاما من اغلاق مدينة كايسونج الحدودية التي كانت للكوريتان معاً.

التعليقات

اترك تعليقاً