خبيرةللجنس تطلب مساعدة أمريكا للخروج من السجن مقابل معلومات لعلاقة ترامب بروسيا

خبيرةللجنس تطلب مساعدة أمريكا للخروج من السجن مقابل معلومات لعلاقة ترامب بروسيا
اناستازيا
كتب: آخر تحديث:

طلبت خبيرة للجنس مساعدة الولايات المتحدة الأمريكية للخروج من السجن في تايلاند مدعية أنها لديها معلومات حول علاقة روسيا بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب والتدخل في الأنتخابات الأمريكية لعام 2016.

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إن خبيرة الجنس اناستازيا فاشوكيفيتش من بيلاروسيا أصبحت من المشاهير بعد القاء الشرطة التايلاندية القبض عليها وهي رحلة باليخت مع الملياردير الروسي أوليج دريباسكا ونائب رئيس الوزراء سيرجي بريخودكو.

وأشارت الصحيفة إلي أن اناستازيا أثناء احتجازها صورت فيديو ونشرته علي أنستجرام، وطلبت من الصحفيين والمخابرات الأمريكية مساعدتها، وكشفت أنها علي علاقة بالأمر واستخدمت لمقابلة مدير حملة ترامب السابق بول مانافورت ولكنها لم تقدم أي دليل علي ادعائها، وظهرت خلال الفيديو وهي تجلس علي الأرض في زنزانة بالسجن في تايلاند وانها مريضة.

وقالت اناستازيا التي تعرف باسم فاشوكيفتش في فيديو نشر علي انستجرام وهي في سيارة الشرطة”أنا الشاهد الوحيد وحلقة الصلة المفقودة في العلاقة بين روسيا والأنتخابات الأمريكية، الحلقة في السلسلة الطويلة بين أوليج ديريباسكا وبريكودكو ومانافورت وترامب”.

وأضافت اناستازيا: أنا مستعدة أن أدلي بمعلومات هامة في مقابل الحصول علي المساعدة من المخابرات الأمريكية وضمان سلامتي، ومستعدة للأدلاء بالمعلومات الهامة للغاية لأمريكا أو أوروبا أو اي بلد يمكن أن تخرجني من السجن التايلاندي.

ولفتت الصحيفة إلي أن زعيم المعارضة الروسية اليكسي نافالني فاشوكيفيتش نشر في الشهر الماضي لقطات قديمة من حساب علي انستجرام لرحلة علي اليخت كانت في أغسطس 2016 مع ديريباسكا وبريكودكو، للكشف عن علاقة مسؤولين حكوميين بنساء وممارسة الجنس في اليخوت الفاخرة، وتكهن نافالني أن ديريباسكا وبريكودكو استخدم كحلقة وصل بين الكرملين وحملة ترامب في عام 2016، على الرغم من أن أشرطة الفيديو فاشوكيفيتش لا تقدم أي دليل.

التعليقات

اترك تعليقاً