بالفيديو.. خطآن فادحان في العيد الوطني الفرنسي

بالفيديو.. خطآن فادحان في العيد الوطني الفرنسي
الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي
كتب: آخر تحديث:

احتفلت فرنسا اليوم السبت بالعيد الوطني بحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس وزراء سنغافورة هسيين لونج، ووزير خارجية اليابان تارو

كونو، في ظل مساعي فرنسا لتعزيز علاقاتها العسكرية في آسيا والمحيط الهادئ.

وأثناء العرض العسكري وقع خاطئان فادحان، الخطأ الأول تصادم رجلا شرطة في أثناء استعراض عسكري، وشعر الشرطيان بالخجل في حين كانا يرفعان دراجتيهما من أرضية الاحتفال، الذي نُظِّم في شارع الشانزليزيه الشهير.
ووقع الخطأ الثاني في واحدة من أكثر اللحظات التي انتظرها الحاضرون بالعرض حيث كان من المقرر أن ترسم القوات الجوية بالطائرات ألوان العَلم الفرنسي بالسماء، لكن بسبب خطأ في وضع عُلب الألوان ظهر علم غريب، حيث استبدل الأحمر باللون الأزرق.

و خلال العرض تم تكريم الوحدات التي أُرسلت لإغاثة السكان بعد اجتياح إعصاري «إيرما» و»ماريا» جزر الأنتيل الفرنسية، ووُجِّهت تحية إلى طلاب كلية الضباط، الذين أطلقوا على دفعتهم اسم اللفتنانت كولونيل أرنو بلترام، الذي قتله متطرف إسلامي بعد أن حل محل رهينة بمتجر في تريب جنوب فرنسا، وشارك في الإجمال 4290 عسكرياً و220 عربة عسكرية و250 حصاناً و64 طائرة و30 مروحية في عرض هذه السنة (2018)
تحت شعار «أخوة السلاح»، وبين المشاركين رجال درك اسبان ومدرعات بلجيكية وطائرة ايرباص400 ام تابعة لسلاح الجو الألماني.

وتجري الاحتفالات في عطلة نهاية الأسبوع، وسط تدابير أمنية مكثفة، مع نشر 110 آلاف من رجال الشرطة والدرك في جميع أنحاء البلاد، وحضر الاستعراض رئيس الأركان، في الشانزليزيه، واقفاً في «عربة قيادة»، ترجل منها على الجادة الفرنسية قبل أن يصعد إلى المنصة الرئاسية في ساحة الكونكورد، وتواجد  الآلاف مرتدين سراويل قصيرة وقمصاناً أو فساتين زهرية، حاملين أعلاماً فرنسية صغيرة وزعها الجيش.

وكان ما بين الحاضرين العديد من السياح  وكان من بينهم السائح الفيتنامي كوي (40 عاماً)، الذي قال لوكالة فرانس برس، بينما كان برفقة زوجته نجوك وابنيهما: «جئنا إلى هنا بعد سماعنا أنه أفضل عرض عسكري في العالم». وقبل انضمامهم إلى الموكب، التقط طلاب معهد «البوليتكنيك» صورة جماعية أمام لافتة كبيرة كُتب عليها «كلنا وراء فريق فرنسا» الذي سيواجه كرواتيا، الأحد 15 يوليو 2018، بموسكو في نهائي المونديال.

التعليقات

اترك تعليقاً