روسيا مستفزة من بريطانيا لتفتيش “إيروفلوت” وتطالبها بسحب أكثر من 50 دبلوماسي آخر

روسيا مستفزة من بريطانيا لتفتيش “إيروفلوت” وتطالبها بسحب أكثر من 50 دبلوماسي آخر
ايرفلوت
كتب: آخر تحديث:

أبلغت روسيا المملكة المتحدة البريطانية بإنها ستقوم بطرد المزيد من الدبلوماسيين البريطانيين بسبب الخلاف بين البلدين في أعقاب الهجوم بغاز الأعصاب علي العميل الروسي السابق وأبنته، سيرجي ويوليا سكريبال في لندن.

وبحسب شبكة سكاي نيوز” الأمريكية إن بريطانيا قامت بطرد 50 دبلوماسيا روسيا وردت روسيا بطرد 23 دبلوماسي بريطاني، وأبلغت موسكو أمس سفير بريطانيا في روسيا، لوري بريستو بإن أمام لندن شهرا لخفض حجم بعثتها الدبلوماسية في روسيا إلى نفس مستوى البعثة الروسية في بريطانيا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، مارايا زاخاروفا ” إن هذا يعني أنه يتعين على بريطانيا خفض عدد دبلوماسييها أكثر قليلا من 50 دبلوماسيا في روسيا”، واضافت: لقد طلبنا بالتكافؤ، حيث يزيد عدد الدبلوماسيين البريطانيين على نظرائهم الروس بمقدار 50

واضافت الشبكة أن روسيا نفت تورطها في تسمم العميل الروسي السابق سيرجي سكريبال، وجاء طلب روسيا من بريطانيا بتخفيض عدد دبلوماسيها بعد تعرض طائرة ايرباص “ايروفلوت” الروسية للتفتيش في مطار هيثرو بلندن بعد مغادرتها من موسكو.

وقالت السفارة الروسية “نحن علي علم بالقصص المتداولة علي ووسائل الإعلام الأجتماعية، وعلي علم ان الشرطة أجرت عملية بحث عن طائرة إيرباص قادمة من موسكو إلي مطار هيثرو، وما شهدناه اليوم كان استفزازا صارخ اخر من قبل السلطات البريطانية”.

ولفتت الشبكة إلي أن الضباط في الجمارك قاموا بتفتيش طائرة ايروفلوت، وزعم أن المسؤولين البريطانيين حاولوا تفتيش الطائرة في غياب الطاقم، وبعد مفاوضات طويلة سمح لكابتن الطائرة حضور التفتيش، وبعد امتهاء عمليات التفتيش رفض الضباط البريطانيين تقديم أي وثيقة مكتوبة تحدد أسباب تصرفاتهم والأساس القانوني لهذا التفتيش ونتائجه، وأرسلت السفارة الروسية طلب لوزارة الخارجية البريطانية مذكرة دبلوماسية لكي توضح بريطانيا سبب السلوك الغير مناسب من المسؤولين البريطانين.

وتأتي هذه التوترات في الوقت الذي تواصل فيه روسيا طرد دبلوماسيين آخرين من الغرب، كرد فعل متبادل من دول أوروبية طردت دبلوماسيين روس تضامناً مع بريطانيا في أعقاب تسمم العميل الروسي السابق بغاز الأعصاب، وتواجه روسيا عملية طرد جماعي لدبلوماسيها من جميع انحاء العالم حيث تم طرد أكثر من 150 دبلوماسيا روسياً من 25 دولة ومن منظمة حلف الشمال الأطلسي، واستدعت وزارة الخارجية الروسية سفراء بعض الدول مثل ألمانيا وإيطاليا وبولندا وفرنسا.

التعليقات

اترك تعليقاً