زوجان ينامان ٢٩ ليلة فى سيارتهما لرعاية مصابى كورونا فى الصين

زوجان ينامان ٢٩ ليلة فى سيارتهما لرعاية مصابى كورونا فى الصين
زوجان ينامان ٢٩ ليلة فى سيارتهما
كتب: آخر تحديث:

ينام زوجان من العاملين الطبيين في مستشفى جينينتان بمدينة ووهان، مركز تفشى كورونا الجديد، حاضرة مقاطعة هوبي بوسط الصين، فى سيارتهما الواقفة فى المستشفى منذ 29 ليلة وحتى الآن لتوفير الوقت المستغرق فى الرحلة بين البيت والمستشفى.

138813465_15825284162661n

ووفقا لما نشرته وكالة ال؟انباء الصينية”شينخوا”، بدأ الزوج تو شنج جين، وهو طبيب في منطقة الرعاية المركزة بالمستشفى فى علاج المرضى المصابين بالالتهاب الرئوى الناجم عن فيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19) منذ الدفعة الأولى من مرضى كوفيد – 19 في المستشفى.

وشاركت الزوجة تساو شان، وهى ممرضة فى المستشفى، فى أعمال مكافحة الوباء منذ يوم 7 يناير الماضي.

138813465_15825284162671n

ويعمل الزوجان فى المستشفى، بينما يرعي الجد والجدة إبنهما االذى يبلغ من العمر 11 سنة.

وتستغرق الرحلة بين منزلهما والمستشفى 40 دقيقة بالسيارة، ولذلك قررا أن ينامان في السيارة الواقفة في المستشفى لتوفير الوقت،ولا يخلعان ملابسهما بل يتغطيان بالالحفة فقط فى السيارة. حيث قال تو، إن الوقت هو الحياة ويمكننا توفير الوقت لإنقاذ المرضى.

138813465_15825284162681n

ويمكن للزوجين التحدث بعد عودتهما إلي السيارة كل ليلة، وأوضح تو، “إن النوم في السيارة الضيقة صعبا للغاية، ولكنة سيكون شيئا رومانسيا عندما نتذكره بعد سنوات.”

وتجاوز عدد المتعافين الجدد من فيروس كورونا الجديد في كل من مقاطعة هوبي، وحاضرتها مدينة ووهان,، عدد الاصابات الجديدة يوم الأحد وفقا للأرقام.

138813465_15825284162691n

وكان رئيس وفد منظمة الصحة العالمية الزائر للصين، قال إن الإجراءات بالغة الصعوبة التى اتخذتها الصين لمكافحة فيروس كورونا الذى ظهر أواخر العام الماضي حالت على الأرجح دون إصابة مئات الآلاف بالمرض في البلاد.

وقال بروس إيلوارد في إفادة صحفية مشتركة مع مسؤولين من لجنة الصحة الوطنية الصينية إن مصادر متعددة للبيانات دعمت الاتجاه العام الذي يشير إلى تراجع في عدد حالات العدوى التي ترصدها اللجنة رغم بعض المشكلات الإحصائية في الأسابيع القليلة الماضية.

وزار فريق منظمة الصحة العالمية في الأيام الماضية عدة مناطق في الصين منها ووهان عاصمة إقليم هوبي مركز تفشي المرض.

138813465_15825284162701n

وقال ليانج وانيان وهو مسؤول في لجنة الصحة الوطنية للصحفيين إن أكثر من ثلاثة آلاف من الطواقم الطبية في الصين أصيبوا بالفيروس بما يسلط الضوء على التهديد الذى يشكله المرض.

وأضاف أن أغلب حالات العدوى تلك كانت في هوبي وكانت على الأرجح بسبب نقص الملابس الواقية والإرهاق من العمل.

التعليقات

اترك تعليقاً