واشنطن تستهدف أهداف عسكرية وسياسية واقتصادية فى بكين

واشنطن تستهدف أهداف عسكرية وسياسية واقتصادية فى بكين
ترامب
كتب: آخر تحديث:

قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن إدارة الرئيس الامريكى، دونالد ترامب، تظهر موقف أكثر تشدداً مع بكين، وسط تراجع مساعدة الصين فى ملف كوريا الشمالية وتتراجع محادثات التجارة.

وأضافت الصحيفة الأمريكية، فى تقرير على موقعها الإلكترونى، السبت، أن الولايات المتحدة تتحرك عمدا لمواجهة ما يراه البيت الأبيض سنوات من العدوان الصينى الجامح، مستهدفة الأهداف العسكرية والسياسية والاقتصادية فى بكين.

ويحمل موقف الإدارة الأمريكية المشدد إشارة إلى حقبة جديدة أكثر برودة فى العلاقات بين الولايات المتحدة والصين، ذلك على الرغم من أن الأشهر الثمانية عشر الأولى من إدارة ترامب، حددت العلاقات بين أكبر قوتين فى العالم من خلال المفاوضات حول كيفية كبح كوريا الشمالية وسبل إعادة التوازن فى التجارة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *