وصول قطار إلي بكين يثير التكهنات بزيارة رئيس كوريا الشمالية إلي الصين

وصول قطار إلي بكين يثير التكهنات بزيارة رئيس كوريا الشمالية إلي الصين
كيم
كتب: آخر تحديث:

أدي وصول قطار قادماً من كوريا الشمالية إلي الصين وسط إجراءات أمنية مشددة، إلي التكهن بزيارة رئيس كوريا الشمالية كيم جونج اون إلي الصين، وسط الاستعدادات لعقد اجتماع بين رئيس كوريا الشمالية ونظيره الأمريكي دونالد ترامب.

وأشارت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إلي وصول قطار خاص إلي بكين وسط إجراءات أمنية كبيرة علي نحو غير المعتاد، ثم توجه موكب بحراسة أمنية مشددة إلي دار الضيافة مما أدي إلي زيادة الكتهنات بزيارة رئيس كوريا الشمالية أو مسؤول رفيع المستوي من بيونج يانج إلي الصين.

وينظر إلى مثل هذه الرحلة على أنها مقدمة محتملة لقمة كيم المزمعة مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي المقرر عقدها في أواخر أبريل ، وسيكون اجتماعه المتوقع مع ترامب بحلول شهر مايو.

وأضافت الصحيفة أن المحللين شككوا في زيارة كيم بنفسه إلي الصين ورجحوا أنه أرسل مبعوث خاص عنه، ولم يعلن عن لقاء للرئيس الصيني بنظيره الكوري، وتعد الصين واحدة من أهم حلفاء كوريا الشمالية علي الرغم من تطور العلاقات مؤخراً بسبب تطوير كيم للأسلحة النووية والصواريخ طويلة المدي.

ولفتت الصحيفة إلي إجراء تشديات أمنية عند جسر الصداقة علي نهر يالو علي الحدود بين الصين وكوريا الشمالية قبل مرور القطار الأخضر في الصفر الذي بدا مشابها للقطار الذي سافر به الزعيم الكوري السابق، والد كيم، كيم جونج أيل إلي بكين في عام 2011، وكان هناك موكبا من السيارات الليموزين السوداء تنتظر في محطة القطار وصفوفا من الجنود الصينيين يسيرون علي منصة القطار.

 

بينما أعلنت وزراة الخارجيةالصينية بإن لا علم لها بالوضع عندما سئلت عن تقرير نقلته وكالة بلومبرج للأنباء عن مصادر بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون يزور الصين حاليا.

التعليقات

اترك تعليقاً