الأسد: الاتفاقات التي وقعناها مع إيران مؤخرا تعزز صمودنا المشترك بوجه الدول الغربية

الأسد: الاتفاقات التي وقعناها مع إيران مؤخرا تعزز صمودنا المشترك بوجه الدول الغربية
بشار الأسد
كتب: آخر تحديث:

اعتبر الرئيس السوري، بشّارالأسد، أن الاتفاقات التي وقعتها بلاده مع إيران مؤخرا، تعزز صمود دمشق وطهران في وجه الحرب الاقتصادية التي تشنها عليهما بعض الدول الغربية.

وبحث الرئيس الأسد في دمشق، اليوم الثلاثاء، مع إسحاق جهانغيري، النائب الأول لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، والوفد المرافق له، بحضور رئيس مجلس الوزراء السوري وعدد من الوزراء، العلاقات الثنائية بين البلدين والمسائل الراهنة.

وتناول اللقاء نتائج اجتماعات اللجنة العليا السورية -الإيرانية المشتركة والتي أثمرت عن توقيع 11 اتفاقية من ضمنها اتفاقية للتعاون الاقتصادي الاستراتيجي طويل الأمد.

وأكد الرئيس الأسد خلال اللقاء أن هذه الاتفاقيات ومشاريع التعاون التي تم التوصل إليها، تحمل بعدا استراتيجيا وتشكل أساسا اقتصاديا متينا من شأنه أن يسهم في تعزيز صمود سورية وإيران في وجه الحرب الاقتصادية التي تشنها عليهما بعض الدول الغربية.

وشدد الرئيس السوري على أهمية تكثيف الجهود المشتركة في هذه المرحلة لتفويت الفرصة على هذه الدول التي تستمر بمحاولاتها لإضعاف البلدين والسيطرة على قرارهما المستقل وكسر إرادة شعبيهما، بعد أن فشلت بتحقيق ذلك عبر دعمها للإرهاب.

التعليقات

اترك تعليقاً