الجيش السوري يقصف مواقع “النصرة” في ريف إدلب

الجيش السوري يقصف مواقع “النصرة” في ريف إدلب
سوريا
كتب: آخر تحديث:

قصف الجيش السوري بسلاحي المدفعية والصواريخ مواقعا لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في أرياف إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، ويأتي ذلك بعد ساعات من تنفيذ سلاح الجو غارات على مواقع الإرهابيين في المنطقة.

أفادت وكالة “سانا” أن وحدات من الجيش السوري قصفت بسلاحي المدفعية والصواريخ مواقعا لتنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات المتحالفة معه في عدد من البلدات المنتشرة على الحدود الإدارية لمحافظتي حماة وإدلب.

إدلب

وذكرت الوكالة أن وحدات من الجيش السوريقصفت نقاط تحصن لتنظيم “جبهة النصرة” في بلدة الهبيط في منطقة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي وأوقعت بع خسائر بالأفراد والعتاد.

 وبحسب الوكالة فإن القصف تركز على محور تحرك مجموعة إرهابية تم رصدها تتحرك على الطريق الواصل بين قلعة المضيق وجبل شحشبو أقصى الريف الشمالي الغربي لحماة ما أسفر عن إيقاع أفراد المجموعة قتلى ومصابين.

وأضافت أن القصف استهدف “تحصينات الإرهابيين في بلدتي اللطامنة وكفرزيتا بالريف الشمالي لحماة أسفرت عن تدمير أوكار ومنصات إطلاق قذائف صاروخية لهم كانوا يستخدمونها للاعتداء على الأهالي في المناطق الآمنة حيث ارتقى يوم الجمعة الماضي 9 مدنيين بينهم أطفال ونساء وأصيب 20 آخرون جراء اعتداءات إرهابية نفذتها التنظيمات الإرهابية على المنازل السكنية في مدينة محردة”.

واستهدف الجيش السوري أمس الأحد آلية مصفحة ومستودع ذخيرة ومنصات لإطلاق القذائف تعود لـ”كتائب العزة” في تل الصياد شمال بلدة كفرزيتا التي تعد من أبرز معاقل تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي شمال مدينة حماة بنحو 38 كم.

وكان الطيران المروحي السوري والحربي الروسي عشرات الغارات الجوية على مواقع المجموعات الإرهابية المنتشرة في ريفي إدلب وحماة، وذلك ضمن إطار التهميد الجوي قبيل التقدم البري لقوات الإقتحام، بحسب موقع “مراسلون” السوري.

ونشرت تنسيقيات المسلحين مشاهد مصورة تظهر كثافة الغارات الجوية على خطوط الدفاع الأولى للمسلحين في عدة قرى وبلدات بأرياف إدلب وحماة.

ويظهر بالفيديو تنفيذ المقاتلات الروسية لعشرات الغارات الجوية مستهدفة مواقع عديدة فوق وتحت الأرض يتخذ منها المسلحون تحصينات ومخازن أسلحة وذخيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً