عربي

اليمن: مليشيا الحوثى تجبر اليونيسيف على إيقاف المساعدات

أفادت مصادر يمنية بأن مليشيا الحوثي الانقلابية أجبرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) على إيقاف صرف المساعدات المالية التي كانت تصرفها لعدد من المشاريع التي تقوم بها المنظمة في مناطق سيطرة المليشيا.

وقالت المصادر وفقا لقناة (العربية الحدث) الإخبارية، اليوم السبت، إن مليشيا الحوثي منعت اليونيسف من صرف المساعدات المالية التي خصصتها كحوافز للمعلمين ومرتبات لمعلمات الريف في مناطق سيطرة المليشيات.

وأكدت أن القيادي في المليشيا الحوثية المدعو أحمد حامد “أبو محفوظ”، والذي يعمل مديرا لمكتب ما يسمى رئيس المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين، هو من طالب اليونيسف بدفع مبالغ مالية كبيرة له مقابل السماح لهم باستمرار صرف وتوزيع المبالغ التي تصرفها، سواء للضمان الاجتماعي أو للمعلمين.

وأوضحت المصادر أن منظمة اليونيسف اعتذرت عن دفع أي مبالغ مالية للقيادي الحوثي، مما جعله يصدر قرارا بمنع توزيع أي مبالغ مالية، مشيرا إلى أن من ضمن تلك المشاريع كانت خصصت اليونيسف مبالغ مالية لترميم وتأهيل بعض المدارس.. محملة الحوثيين كامل المسؤولية في حال توقف المعلمين عن ممارسة مهامهم التربوية.

يذكر أن مليشيا الحوثي تقوم بابتزاز وسرقة كافة المنظمات الإنسانية العاملة في مناطق سيطرتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى