رياض ياسين: «عاصفة الحزم» قضت على سعي إيران خلق دولة داخل اليمن على غرار «حزب الله»

رياض ياسين: «عاصفة الحزم» قضت على سعي إيران خلق دولة داخل اليمن على غرار «حزب الله»
دكتور رياض ياسين وزير خارجية اليمن السابق
كتب: آخر تحديث:
الديوان

أكد الدكتور «رياض ياسين»، وزير الخارجية اليمني المكلف خلال إعلان عاصفة الحزم، أن  الخطوة العربية بقيادة المملكة العربية السعودية بإطلاق عاصفة الحزم قضت على المساعي الإيرانية لبسط سيطرتها على اليمن و محاولتها لإعلان دولة داخل الدولة على غرار الحالة اللبنانية واستنساخ كيان شبيه لحزب الله اللبناني.
وأوضح رياض ياسين في مداخلة مع قناة سكاي نيوز عربية، أن قرار عاصفة الحزم بعد مرور ثلاثة أعوام عليه كان غاية في الأهمية و اتخذ في ظروف استثنائية متسارعة، وسط سيطرة مليشيا الحوثي على نطاق واسع من اليمن ووصولها إلى عدن.
وأضاف: « لو لم تحقق عاصفة الحزم هذه الانجازات في اليمن لشاهدنا اليوم مليشيا إرهابية تسيطر على منطقة كبيرة في اليمن، وعلى أهم مضيق في العالم، وتقيم علاقات غير مسبوق مع حكم الملالي في طهران».
وأشار إلى أن «عاصفة الحزم جاءت في الوقت المناسب وبالفعل المناسب، ثم إن زمام المبادرة التي تحظى بالدعم المحلي المناسب، والحقيقة كل تلك الصرخات التي تحاول مليشيا الحوثي أو إيران أن تطلقها بشكل أهوج غير مقبولة فالجميع يعلم ما الذي قامت به هذه المليشات خلال الفترة الأخيرة الماضية».
وفيما يتعلق بإيران وسعيها لفرض نفوذها في اليمن، أوضح أن التدخل الايراني السافر في شؤون اليمن، والذي بدأ منذ أول يوم، تم إيقافه، وتم القضاء على ترسانة الأسلحة التي كانت متوفرة، وأن ما تم تهريبه سابقا من الحرس الثوري الإيراني، وما يستخدموه بالاتجاه الداخلي في اليمن أو باتجاه السعودية، كانوا يهدفون إلى خلق دولة داخل الدولة على غرار النموذج اللبناني، وحزب الله وهذا فشل فعلا ولم يعد ممكنا.
ولفت إلى أن النظام الإيراني يعيش عزلة، وكل الدول العربية والخليج تقريبا قطعت علاقتها كاملا مع ايران، التي ارتكبت الكثير من الإخفاقات والجرائم في اليمن ، سوريا و البحرين، إضافة إلى الانتفاضة الداخلية التي شهدها الداخل الإيراني في الفترة الأخيرة، حيث تعالت الأصوات الرافضة لتحركات بلادهم الخارجية.

التعليقات

اترك تعليقاً