مركز المصالحة الروسي: المسلحون يحاولون توسيع مناطق سيطرتهم في إدلب

مركز المصالحة الروسي: المسلحون يحاولون توسيع مناطق سيطرتهم في إدلب
إدلب
كتب: آخر تحديث:

أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن المسلحين يواصلون جهودهم لتوسيع الرقعة الخاضعة لسيطرتهم في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب شمال غرب البلاد.

وفي موجز صحفي، اليوم السبت، قال رئيس المركز، الجنرال أليكسي باكين، إن “المجموعات الإرهابية.. تقوم بحشد كتائبها في الجزء الجنوبي من منطقة خفض التصعيد بإدلب”.

وأوضح أنه تم رصد قيام تنظيم “هيئة تحرير الشام” بنقل نحو 120 مسلحا وثلاث عربات مصفحة وأربع سيارات “بيك أب” مزودة برشاشات ثقيلة من بلدة حيش في ريف إدلب الجنوبي، إلى خط التماس مع القوات الحكومية السورية.

وتابع أن جماعة “أجناد القوقاز” المتطرفة نقلت نحو 200 مسلح و5 عربات مصفحة و10 سيارات “بيك أب” مزودة برشاشات، وسيارتي شحن ملغومتين إلى خط التماس.

كما أشار رئيس المكتب الذي يتخذ قاعدة حميميم الجوية الروسية (بريف اللاذقية) مقرا له، إلى أن “الإرهابيين حشدوا، في منطقة قرية كندة، قرابة 150 مسلحا من عناصر الحزب الإسلامي التركستاني، و13 سيارات “بيك أب” المزودة بمدافع هاون وراجمات للصواريخ ورشاشات ثقيلة.

وذكر الجنرال باكين أيضا أن المسلحين نفذوا 24 عملية قصف في محافظات حلب واللاذقية وإدلب خلال الساعات الـ 24 الماضية.

التعليقات

اترك تعليقاً