وسيط تمويل القذافى لرئيس فرنسا الأسبق: ساركوزى سيئ ومجرم ولا يستحق الرد

وسيط تمويل القذافى لرئيس فرنسا الأسبق: ساركوزى سيئ ومجرم ولا يستحق الرد
ساركوزي
كتب: آخر تحديث:
وكالات

 

قال رجل الأعمال الفرنسى اللبنانى زياد تقى الدين، فى حوار حصرى مع “فرانس تى فى إنفو”، إن مجموعة من اللقاءات جمعته بالرئيس الفرنسى السابق نيكولا ساركوزى، ووصف منزله وتفاصيله الدقيقة، وذلك ردا على قول “ساركوزى” إنه لم يلتق به منذ 2004.

يذكر أنه السلطات الفرنسية أعلنت فى 21 مارس الجارى توجيه اتهام رسمى للرئيس السابق نيكولا ساركوزى فى قضية تمويل نظام الزعيم الليبى الراحل معمر القذافى لحملته الانتخابية، وكان “تقى الدين” قد كشف أنه ساعد فى نقل 5 ملايين يورو من الرئيس الأسبق لجهاز المخابرات الليبى عبد الله السنوسى إلى مدير حملة ساركوزى قبل انتخابات 2007.

وقال “ساركوزى”، البالغ من العمر 63 سنة، فى حوار مع قناة “تى إف 1” الفرنسية، إنه لم يلتق تقى الدين أبدا منذ 2004 ولم يتلق أى أموال منه، وهو ما رد عليه رجل الأعمال بالقول إن ما جاء على لسان ساركوزى “كذب فى كذب”، متابعا: “أستطيع وصف منزله الموجود داخل مقر وزارة الداخلية، ومن لم يسبق له أن زاره فى بيته لا يمكنه وصفه”.

وأضاف زياد تقى الدين فى حواره مع “فرانس تى فى أنفو”، أن باب بيت ساركوزى يفتح على صالون طويل مفتوح على كل المنزل، وأنهما التقيا فى البهو الذى يوجد بجانبه مكتب صغير عليه هاتف ثابت، استخدمه “ساركوزى” فى الاتصال بالسيد السنوسى ليبلغه بتسلم الأموال، مؤكدا أن مجموعة من اللقاءات جمعته مع ساركوزى منذ 2004 “مرتين فى ليبيا ومرتين داخل منزله بوزارة الداخلية بالعاصمة باريس، حيث سلمه الحقيبة، ووضعها ساركوزى جانبا إذ لم يرغب فى عد الأموال”.

وختم رجل الأعمال الفرنسى اللبنانى زياد تقى الدين حواره بالقول: “لا يمكننى قضاء وقتى فى الرد على هذه الأمور، وأقول إن هذا الشخص سيئ ومجرم ولا يستحق أن نرد عليه”.

كان الرئيس الفرنسى السابق نيكولا ساركوزى قد تولى رئاسة فرنسا بعد الفوز فى انتخابات العام 2007، وظل فى منصبه حتى 2012، وما زال ساركوزى شخصية ذات نفوذ فى أوساط اليمين الفرنسى.

التعليقات

اترك تعليقاً