وول ستريت جورنال: تويتر وتيك توك يتباحثان حول صفقة محتملة

وول ستريت جورنال: تويتر وتيك توك يتباحثان حول صفقة محتملة
A man is silhouetted against a video screen with a Twitter and a Facebook logo as he poses with an Dell laptop in this photo illustration taken in the central Bosnian town of Zenica
كتب: آخر تحديث:

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن تويتر أجرى مناقشات أولية حول “الدمج” مع TikTok، مما يجعل منصة التواصل الاجتماعى أحدث مشارك محتمل لتطبيق مشاركة الفيديو الشهير، كما أضافت وول ستريت جورنال: ليس من الواضح ما إذا كان تويتر سيواصل استحواذ محتمل على TikTok، وأى صفقة من هذا القبيل ستواجه عقبات كبيرة.

وبحسب موقع The verge الأمريكى، فإن التحديث الاكبر لأى صفقة هو الأمر التنفيذى لإدارة ترامب اعتبارًا من 6 أغسطس، والذى يمنع الشركة الأم لـ تيك توك ByteDance من التعامل مع المعاملات فى الولايات المتحدة، ويسرى مفعول الطلب فى غضون 45 يومًا.

وتعتبر الإدارة أن التطبيق المملوك للصين يمثل تهديدًا أمنيًا محتملاً، على الرغم من عدم وجود دليل يشير إلى أن ByteDance أو TikTok قد شاركوا بيانات الأمريكيين مع الحكومة الصينية، وقالت TikTok إنها تخطط للطعن فى أوامر إدارة ترامب.

ويعد تويتر أصغر بكثير من مايكروسوفت، وتقول مصادر وول ستريت جورنال إن النظام الأساسى الاجتماعى قد يواجه تدقيقًا أقل لمكافحة الاحتكار من مايكروسوفت، لكن تويتر أيضًا لا يملك أموالًا مثل عملاق البرمجيات لشراء محتمل.

وقد قالت مايكروسوفت فى منشور على مدونة فى الثانى من أغسطس إن رئيسها التنفيذى ساتيا ناديلا تحدث إلى الرئيس ترامب حول استحواذ محتمل على TikTok، والذى سيشمل عمليات TikTok فى الولايات المتحدة وأستراليا وكندا ونيوزيلندا، وقالت مايكروسوفت إنها تتوقع اختتام محادثاتها بحلول 15 سبتمبر.

ووفقًا لـ WSJ، فإن أى صفقة مع تويتر ستشمل عمليات TikTok فى الولايات المتحدة، لكن تويتر رفض التعليق على الأمر، فيما قال متحدث باسم TikTok إن الشركة لا تعلق على شائعات السوق.

التعليقات

اترك تعليقاً