إسرائيل تعقد صفقة غاز بـ 15مليار دولار مع شركة خاصة في مصر

إسرائيل تعقد صفقة غاز بـ 15مليار دولار مع شركة خاصة في مصر
حقول الغاز في البحر الأبيض المتوسط
كتب: آخر تحديث:

أعلنت شركة غاز إسرائيلية عن عقد صفقة بقيمة 15 مليار دولار لتصدير الغاز الطبيعي إلي مصر، مشيرة إلي تعميق العلاقات الاستراتيجية بين البلدين في ظل طموحات القاهرة لتصبح مركزا إقليمياً.

ورفض المتحدث الرسمي باسم وزارة البترول المصرية حمدى عبد العزيز، التعليق علي الصفقة بين شركة مصرية خاصة وإسرائيل لاستيراد الغاز من تل أبيب.

وقال عبد العزيز “أنه وفقا لما نشر في المواقع الإلكترونية حول توقيع اتفاقية بين شركات خاصة لاستيراد غاز من الخارج، ليس لدى وزارة البترول تعليق على أي مفاوضات أو اتفاقيات تخص شركات القطاع الخاص بشأن استيراد أو بيع الغاز الطبيعي”.

ووأضاف عبد العزيز أنه بخلاف تأكيد وزارة البترول بأنه سيتم التعامل مع أي طلبات تصاريح أو تراخيص ستقدم من قبل القطاع الخاص وفقاً للوائح المطبقة وذلك فى ضوء أولاً أن مصر تمضي قدماً لتنفيذ استراتيجيتها لتصبح مركزاً إقليمياً لتجارة وتداول الغاز، وثانياً أن الحكومة اتخذت خطوات لتحرير سوق الغاز في مصر ووضع إطار تنظيمى يسمح لشركات القطاع الخاص بتداول وتجارة الغاز وتخضع للاشتراطات والموافقات من قبل الجهاز التنظيمي لأنشطة سوق الغاز وثالثاً أن قطاع البترول حريص على تسوية أي نزاع حقيقى بشروط تعود بالفائدة على جميع الأطراف”.

بينما اعتبر وزير الطاقة الإسرائيلي، يوفال شتاينيتز بإنها أهم صفقة مع مصر منذ اتفاق السلام الذي وقع في عام 1979، وقالت مجموعة ديليك الإسرائيلية أنها وقعت اتفاقية لتوريد 64 مليار متر مكعب من الغاز علي مدي 10 سنوات إلي الشركة القابضة المصرية الخاصة دولفينوس.

وأشارت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية إلي أن ديليك توصلت الى اتفاق بين شريكها الامريكي نوبل انيرجي التي تتخذ من تكساس مقرا لها، لتزويد شركة دولفينوس المصرية ب 64 مليار متر مكعب من الغاز سيتم استخراجه من حقلي تمار وليفياثان البحريين في البحر المتوسط.

وقال يوسي أبو، الرئيس التنفيذي لديليك “مصر تتحول إلى مركز غاز حقيقي، هذه الصفقة هي الأولى بين صفقات أخرى محتملة في المستقبل، ومن المتوقع ان يستهلك السوق المحلي المصري صفقات الغاز، ونتوقع أن تمهد هذه الصفقة الطريق لتعاون علي نطاقا أوسع”.

وأوضحت الصحيفة أن مصر تمتلك بالفعل مرافق لتسييل الغاز علي البحر الأبيض المتوسط وتستخدم لتوليد الغاز الطبيعي المسال بسهولة أكبر ولكنه ظل لا يعمل إلي حد كبير من ثورة عام 2011 ما تسبب في انخفاض انتاج الغاز.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ” الكثير لا يؤمنون بمخططات الغاز التي لدينا، وهذه الصفقة ستدخل المليارات إلى خزينة الدولة، هذا يوم سعيد لنا”، وأضاف أن الاتفاق سعزز اقتصادنا ويعزز العلاقات الإقليمية.

واضافت الصحيفة ان واردات الغاز من إسرائيل ستساعد علي تلبية احتياجات مصر من الغاز الذي يستخدم 70% منه لإمدادات الكهرباء المحلية، وتسعي مصر لتصبح مركزا إقليميا لتصدير الغاز من خلال تلقي الغاز من إسرائيل وربما قبرص وشحن الغاز إلي أوروبا عبر قناة السويس إلي آسيا.

وتعزز هذه الصفقة احتمال قيام مصر بهذا الدور بدلا من اقتراحات التنافس لتصدير الغاز الإسرائيلي أو القبرصي مباشرة إلي أوروبا عبر خطوط الأنابيب البحرية إلي اليونان او تركيا.

ولفتت الصحيفة إلي تباطأ تطوير العديد من اكتشافات الغاز في المنطقة بسب العلاقات السياسية المحفوفة بالمخاطر بين بلدان المنطقة، فضلا عن العقبات الاقتصادية والهندسية التي تحول دون فتح طريق التصدير اللازم للوصول إلي الأسواق، وفي الوقت نفسه بدأت مصر إنتاج الغاز في ديسمبر الماضي من حقل زهر العملاق الذي اكتشفته شركة إيني الإيطالية، في حين تم كشف حقول مصرية جديدة أخرى من قبل شركة ” بي بي” خلال العام الماضي.

وقد توقفت طموحات إسرائيل السابقة لاستخدام تركيا كمركز لتصدير الغاز من إسرائيل وأماكن أخرى، وكان ديليك ونوبل قد وقعا على اتفاقية بقيمة 10 مليار دولار مع الأردن في عام 2016.

التعليقات

اترك تعليقاً