السيسي يوجه رسالة جديدة إلى إيطاليا بشأن قضية مقتل ريجيني

السيسي يوجه رسالة جديدة إلى إيطاليا بشأن قضية مقتل ريجيني
السيسي
كتب: آخر تحديث:

وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين 17 سبتمبر، رسالة جديدة إلى إيطاليا بشأن قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في مصر.

. أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لرئيس البرلمان الإيطالي روبرتو فيكو، حرص بلاده على التوصل للحقيقة في قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في مصر.

وذكر بيان صادر عن رئاسة الجمهورية المصرية، اليوم الاثنين: “استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، روبرتو فيكو رئيس مجلس النواب الإيطالي، وذلك بحضور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، وسفير إيطاليا بالقاهرة”.
وأوضح البيان أن اللقاء تناول قضية الطالب ريجيني، وأكد السيسي “حرص مصر على التوصل إلى الحقيقة، والتزام السلطات المصرية بالشفافية الكاملة مع الجانب الإيطالي والتعاون من قبل النيابة العامة مع نظيرتها الإيطالية، وكذلك توجيهات الرئيس بتذليل أية عقبات أمام التحقيقات الجارية بهدف تسوية القضية والتوصل إلى الجناة وتقديمهم إلى العدالة”.

وبحسب البيان، أعرب رئيس البرلمان الإيطالي عن تقدير بلاده لما أشار إليه الرئيس المصري، والإرادة القوية لدى مصر للتوصل إلى الحقيقة التي يبحث عنها الجانبان، والقبض على مرتكبي الجريمة من خلال تعاونهما المشترك، وهو الأمر الذي سيكون له بالغ الأثر الإيجابي لدي الرأي العام الإيطالي.

ولفت فيكو إلى “تطلعه لسرعة تسوية القضية على نحو يساهم في دفع العلاقات بين البلدين وتعزيز التعاون المشترك”.

وأضاف البيان: “اللقاء تطرق إلى عدد من الملفات الأخرى ذات الاهتمام المشترك، خاصة ملف الهجرة غير الشرعية”.

وأكد السيسي: “مصر أثبتت أنها شريك رائد ذي مصداقية في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، واتخذت تدابير فعالة على المستويات التشريعية والاقتصادية وتأمين الحدود وضبط السواحل أدت إلى وقف تدفقات الهجرة غير الشرعية من السواحل المصرية منذ 2016”.

وشهد اللقاء استعراض عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وعلى رأسها الأزمة في كل من ليبيا وسوريا، فضلاً عن التعاون في مجال مكافحة الإرهاب، بحسب البيان.

وأعرب السيسي عن “حرص مصر على تكثيف التعاون مع إيطاليا في مختلف المجالات على نحو يعكس العلاقات والروابط التاريخية بين شعبي البلدين”.

وأشار البيان إلى أن الرئيس المصري عبر عن “التطلع إلى توثيق العلاقات البرلمانية وتكثيف الزيارات المتبادلة بين المسئولين من الجانبين، حيث تُعد زيارة رئيس البرلمان الإيطالي الجارية رابع زيارة إيطالية عالية المستوى للقاهرة خلال أقل من شهرين”.

ولفت السيسي إلى “ما تمثله تلك الزيارات من فرصة جيدة لدفع التعاون الثنائي وتبادل وجهات النظر على مختلف الأصعدة”.

من جانبه، أكد رئيس البرلمان الإيطالي “تطور التعاون بين البلدين خلال الفترة الأخيرة خاصة في المجال الاقتصادي والتجاري”، معرباً عن تطلعه إلى تكثيف التعاون المشترك في المجال البرلماني بما يساهم في تعزيز العلاقات الثنائية ودفعها إلى آفاق جديدة.

وكان السيسي التقى وزير الخارجية الإيطالي إينزو ميلانيزي في القاهرة، أوائل الشهر الماضي، حيث ناقشا سبل دفع العلاقات الثنائية بين البلدين.

وفي يوليو الماضي، استقبل السيسي نائب رئيس الوزراء الإيطالي ماثيو سالفيني، في القاهرة، حيث أكد الرئيس المصري توفر الإرادة والرغبة القوية للتوصل إلى نتائج نهائية في تحقيقات قضية مقتل الطالب الإيطالي.
كان ريجيني (28 عاماً)، طالب الدراسات العليا في جامعة كامبريدج البريطانية، يجري أبحاثا حول نقابات العمال المستقلة في مصر، قبل أن يختفي يوم 25 يناير 2016. وظهرت جثته عقب عشرة أيام من اختفائه وهي ملقاة على إحدى الطرق الصحراوية وتظهر عليها علامات تعذيب.

وأظهر تشريح الجثة أنه تعرض للتعذيب لعدة أيام قبل وفاته. واتهمت وسائل إعلام إيطالية أجهزة الأمن المصرية بـ “التورط في قتله”، وهو ما تنفيه القاهرة.

وعاد السفير الإيطالي إلى القاهرة، في سبتمبر 2017، بعد قرابة عام ونصف من استدعائه على خلفية الأزمة.

التعليقات

اترك تعليقاً