رئيس الوزراء ردا على الصحة الفرنسية: الفوج السياحى غادر مصر ونفحص جميع العاملين

رئيس الوزراء ردا على الصحة الفرنسية: الفوج السياحى غادر مصر ونفحص جميع العاملين
مصطفي مدبولي
كتب: آخر تحديث:

تطرق الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، خلال تفقده الحجر الصحى بمطار الغردقة لما أعلنته وزارة الصحة الفرنسية يوم الخميس الماضى، قرب منتصف الليل، عن عدد من الحالات المصابة بالفيروس، وأن اثنين منهم كانا فى رحلة سياحية لمصر، والإجراء العادى أن يكون هناك إفادة رسمية من قبل الوزارة الفرنسية، ومنذ تلك اللحظة تواصلنا مع الجانب الفرنسى وسفيرنا فى باريس للحصول على أى معلومة بهذا الشأن، وقد وردت إلينا معلومات، ظهر أمس الجمعة، تفيد بأن هذين الشخصين كانا مقيمين فى مصر مع فوج سياحى خلال الفترة من 5 فبراير وحتى تمت مغادرتهم فى 16 فبراير.

وأضاف مدبولى، أن جميع أجهزة الدولة ووزارة الصحة قامت فور حصولها على هذه المعلومات باتخاذ الإجراءات اللازمة ومراجعة أماكن إقامة الشخصين فى مصر، وتأكدنا أن جميع أفراد الفوج السياحى الذى كانت تقيم معهم غادروا البلاد جميعا، كما يتم فحص منذ أمس وحتى اليوم جميع العاملين المتواجدين بمكان إقامة الفوج، والمجموعة المرتبطة بصورة مباشرة بهذا الفوج السياحى، لتأمين المواطنين، والتأكد من عدم وجود إصابات.

وتابع رئيس الحكومة: “نحن كدولة، اتخذنا إجراءات مهمة جدًا، فهذا الموضوع هو شغلنا الشاغل، وهناك لجنة وزارية برئاسة رئيس مجلس الوزراء تم تشكيلها لهذا الغرض، تجتمع أسبوعيا، وقد اجتمعت هذه اللجنة مرتين الأسبوع الماضى، بمجرد إعلان من جانب أكثر من دولة عن وجود إصابات بالفيروس فى بعض دول منطقة الشرق الأوسط ومنطقة جنوب أوروبا، وهناك تشديد للغاية، وقد وافقنا فى اجتماع مجلس الوزراء على استيراد وزارة الصحة لأجهزة إضافية بتكلفة بلغت نحو 150 مليون جنيه، لزيادة تامين كافة المنافذ”.

التعليقات

اترك تعليقاً