مصر تهدد خطط إسرائيل لتصدير الغاز الطبيعي

مصر تهدد خطط إسرائيل لتصدير الغاز الطبيعي
حقل ظهر
كتب: آخر تحديث:

ذكرت صحيفة “فيستي” الروسية، اليوم الأربعاء، أن إسرائيل تحاول دخول الاسواق الأجنبية لتصدير الغاز الطبيعي بعد اكتشافها لحقول غاز ضخمة في منطقة شرق المتوسط.

وأوضحت الصحيفة أن الاقتصاد الإسرائيلي في السابق كان يعتمد على الصناعات التحويلية، إلا أنه وبعد اكتشاف حقلي “تمار” و”ليفياثان” للغاز الطبيعي حققت إسرائيل لأول مرة في تاريخها استقلالًا في مجال الطاقة لتحاول أن تدخل الأسواق الأجنبية لتصدير الغاز.

وأشارت الصحيفة إلى أن إسرائيل قد لا تستطيع تحقيق هدفها في دخول الأسواق الأجنبية لتصدير الغاز، مؤكدة أن تل أبيب لن تستطيع أن تظل مركزا لجذب الاستثمارات الاجنبية إذا أصبحت مصر محورًا رئيسيًا للغاز في المنطقة.

وقالت الصحيفة إن القاهرة أبرمت صفقة مع تل أبيب بشأن استيراد الغاز الطبيعي من حقلي “تمار” و”ليفياثان” على الرغم من امتلاك مصر احتياطات ضخمة تكفيها، لافتة إلى أن هذا الاتفاق يعزز مكانة مصر كمركزًا رئيسيًا للغاز في المنطقة ويصرف الانتباه عن استيراد الغاز الإسرائيلي.

وتطمح مصر أن تكون مركزًا إقليميا لتجارة وتداول الغاز والبترول، حيث قال وزير البترول والثروة المعدنية، المهندس طارق الملا، إنه من أهم المحاور الرئيسية لتحول مصر لمركز إقليمي لتجارة وتداول الغاز والبترول، هي البنية الأساسية التى يتمثل جزء منها في استقبال الغاز من حقول دول شرق المتوسط الذي يحقق لمصر منافع اقتصادية متميزة تتمثل في الاستغلال الاقتصادي للبنية التحتية للغاز الطبيعي في مصر من شبكات ومصانع إسالة الغاز، لتكون مصر مركزًا لتوزيع إمدادات الغاز في المنطقة.

كانت مصر قد اكتشفت حقل “ظُهر” الذي تقدر احتياطاته بـ32 تريليون قدم مكعب بما يعادل احتياطات إسرائيل وسلطنة عمان من الغاز معًا.

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً