الأعلام الأمريكي المناهض لترامب يشيد بميلانيا ويعترف بها كسيدة أولي

الأعلام الأمريكي المناهض لترامب يشيد بميلانيا ويعترف بها كسيدة أولي
ترامب وماكرون
كتب: آخر تحديث:

في حادث فريد من نوعه للسيدة الأولي للولايات المتحدة الأمريكية، ميلانيا ترامب منذ دخولها البيت الأبيض، تشيد بها وسائل الإعلام المناهضة لها ولترامب علي مدار العامين الماضيين.

وبحسب شبكة فوكس نيوز” الأمريكية ان وسائل الإعلام منذ الأسبوع الماضي تسيد بميلانيا ترامب وتعترف بها كسيدة أولي موهوبة وقادرة علي القيام بمهامها وأخيراً منحوها التقدير والاحترام الذي تستحقه لكونها السيدة الأولي للولايات المتحدة الأمريكية.

وتري الشبكة أن ميلانيا ترامب له خصوصية خاصة وتتعامل بها وتتميز بالنعومة والرقي ولكنها في كثير من الأوقات كانت هدفاً لهجمات عدوانية شرسة غير مبررة من وسائل إعلام إخبارية.

واوضحت الشبكة أن تحول وسائل الإعلام المناهضة لميلانيا منذ الأسبوع الماضي عندما احتفلت بعيد ميلادها ولم يستطيع اي من النقاد توجيه اي نقداً لها.

وأشارت الشبكة إلي جهد ميلانيا وقضائها أشهر لتنظيم حفل عشاء الدولة الأول للترحيب بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وزوجته بريجيت في البيت الأبيض، ولم تفعل ميلانيا مثل معظم السيدات الأولي بتنظيم حفل عشاء في الخارج.

واختارت ميلانيا ان تتولي بنفسها الأشراف علي التحضيرات وتحملت مسؤولية التخطيط لعشاء الدولة واختيار كل التفاصيل بنفسها التي أضافت لمعة خاصة نظراً لموهبتها وخلفيتها في التصميم وتجربتها الترفيهية في المشهد الاجتماعي في نيويورك وذوقها الذي لا تشوبه شائبة، وكانت كل العيون علي السيدة الأولي وتراقب الدور الذي تقوم به ما جعل الحدث بأكمله كان ناجحاً وتجاوزت كل التوقعات.

وأضافت الشبكة أن العديد من وسائل الإعلام اشادوا بميلانيا ومن بينهم شبكة “سي أن أن” التي نشرت مقال تحت عنوان “ميلانيا ترامب تتقن هذه اللحظة” مشيدة بأسلوبها واختيارها لملابسها والقبعة التي تدل اتباعها أحدث خطوط الموضة، ونشرت “إيه بي سي نيوز” مقال تحت عنوان “ميلانيا ترامب تستحوذ علي لحظة التألق في دائرة الضوء”، وأشاد الموقع الألكتروني لبرنامج “توداي” علي قناة “أن بي سي” بالسيدة الأولي واختيارها لملابسها والقبعة التي سرقت الأضواء.

ولفتت الشبكة إلي ان بعد زيارة الرئيس الفرنسي للبيت الأبيض،  ذكرت صحيفة “الجارديان” أن بريجيت ماكرون أشادت بميلانيا ووصفتها بإنها شخصية مرحة ممتعة ولها نفس روح الدعابة التي لديها وأنها ساحرة ولطيفة وذكية ومنفتحة للغاية.

التعليقات

اترك تعليقاً