الكشف عن سر خدعة “خبيثة” من ترامب عمرها 30 عاما

الكشف عن سر خدعة “خبيثة” من ترامب عمرها 30 عاما
ترامب
كتب: آخر تحديث:

كشفت تقارير إخبارية عديدة عن سر خدعة “خبيثة” نفذها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، منذ 30 عاما.
ساهمت تلك “الخدعة الخبيثة”، بحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية في جعل ترامب ضمن أغنى أغنياء العالم.
وروى الصحفي الأمريكي جونسن غرينبيرغ، قصة “الخديعة والاحتيال”، التي تعرض لها من قبل ترامب، قبل 30 عاما، حينما كان مجرد رجل أعمال شاب.

وكان غرينبيرغ يعمل حينها صحفيا حرا مع مجلة “فوربس” الأمريكية، ويجري مقابلات مع أباطرة المال والأعمال حينها للتأكد من ثرواتهم وحجمها الحقيقي.

ولكن ترامب، بحسب تصريحات واعترافات الصحفي الأمريكي، تمكن من خداعه، لكي يدرج اسمه ضمن قائمة أغنى أغنياء العالم، رغم عدم امتلاكه ثرواته مؤهلة لذلك الأمر.

وتعود الواقعة لعام 1981، حينها أوهم ترامب الصحفي بأنه أبرم مجموعة من الصفقات الكبرى، كما أسهم شركاته ارتفعت بصورة كبيرة جدا في البورصات العالمية.
وتحدث الصحفي عن أن مساعد ترامب حينها، جون بارون، نسق معه عبر الهاتف سلسلة من المقابلات، على أنه ترامب نفسه، لدرجة أنه غير من صوته ولكنته كي يكون شبه ترامب، ومنحه مجموعة من البيانات حول ثروة الرئيس الأمريكي، ولكنها كانت غير صحيحة بالمرة.

ونقل غرينبيرغ تفاصيل المكالمات الهاتفية التي دارت بينه وبين بارون.

وقال بارون للصحفي الأمريكي: “ثروة ترامب بلغت حاليا 100 مليون دولار أمريكي”، ولكن الصحفي قال “بعد البحث والتدقيق وجدنا أن أرصدته في المصارف الأمريكية لا تتجاوز الـ5 ملايين دولار”.

وقالت الصحيفة الأمريكية إن البيت الأبيض ومؤسسة ترامب، رفضا التعليق على تلك الاتهامات، أو الرد على تصريحات الصحفي الأمريكي.

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً