محمد صلاح يحقق حلم طفل سوري لاجئ في أمريكا

محمد صلاح يحقق حلم طفل سوري لاجئ في أمريكا
محمد صلاح
كتب: آخر تحديث:

حقق اللاعب المصري محمد صلاح، المحترف في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي، حلم طفل سوري مريض بضمور العضلات، ومقيم مع أسرته كلاجئ في الولايات المتحدة الأمريكية.

والتقى اللاعب المصري، الثلاثاء 31 يوليو 2018،  بالطفل السوري عمار حلبي وأسرته والتقط الصور التذكارية معه وأهداه قميصه.

وقالت والدة الطفل البالغ من العمر 16 عاماً إنه يعاني من ضمور العضلات، وكان يحلم بمقابلة محمد صلاح خلال تواجده مع فريقه الإنكليزي ليفربول في المعسكر التدريبي بأميركا، وأبلغ إحدى الجمعيات الخيرية برغبته، التي بدورها نقلت رغبة عمار إلى اللاعب ووافق على مقابلته وتحقيق أمنيته.

 

وقال عمار عقب مقابلته مع صلاح إن الجميع يحب صلاح، وإنه يريد أن يكون مثله، مضيفاً أنه شخص عظيم ورائع، فيما دعا صلاح للطفل بالشفاء وتحقيق كل أحلامه.

ونشر نادي ليفربول مقطعاً مصوراً للقاء محمد صلاح بالطفل السوري، وحظي بمشاهدة الآلاف من المتابعين.

التعليقات

اترك تعليقاً