معجزة كنيسة نيو مكسيكو .. تمثال العذارء مريم يبكي زيت زيتون!

معجزة كنيسة نيو مكسيكو .. تمثال العذارء مريم يبكي زيت زيتون!
تمثال العذارء مرين يبكي زيت الزيتون
كتب: آخر تحديث:

علي الرغم من انتهاء زمن المعجزات الدينية إلا أن البعض مازال يعتقد بها ويفسر أي ظاهرة تعد غريبة أمامهم بإنها معجزة، ومن المنطلق هذا فسر البعض وجود تمثال للعذارء مريم وهي تبكي زيت زيتون معطر بإنه معجزة كنيسة نيومكسيكو.

وأشارت شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية إلي أن خضوع تمثال العذراء المنحوت من البرونز، و يبكي زيت زيتون معطر لتحليل كيميائي لتحديد لما وجد في التمثال وسبب وجوده .

وقال الأسقف أوسكار كانتو من كنيسة سيدة جوالدا لوبي الكاثوليكية “أن بعض الشهود زعموا أن التمثال يسقط منه زيت زيتون معطر مثل الذي يستخدم في التعميد”.

وأضاف الأسقف كانتو: لقد أجري تحقيقاُ لمعرفة ما إذا كان هناك سبب طبيعي وراء وجود مثل هذا الشيء الذي ظهر فجأة دون شكل منتظم، وهل يوجد شيء بداخل التمثال ولكن لم نجد بداخله سوي خيوط العنكبوت، وإذا كانت الدموع خدعه لا نعرف من قام بها وإذا كانت حقيقة لا نعرف من أين جاءت.

وعندما سأل الأسقف ما إذا كانت الكنيسة تستنتج أن الدموع أمر خارق للطبيعة ام لا، قال كانتو “أنه يجب علينا أن نقرر ما إذا كانت من الله او من روح شريرة”.
.
واضاف كانتو بإنه قرأ العديد من الشهادات المكتوبة حول قصص الإيمان وناس تعاملوا مع الأرواح الطاهرة ومع القديسة ماري ولكن لا يسعني التفكير إلا في روح الفقراء التي تعاني ويأتون لحدودنا هاربين من الوضاع التي تهدد حياتهم، ودموع الأطفال الذين انفصلوا عن والديهم، وهناك العديد من الاشياء الأخري التي تجعلنا نذرف الدموع والله يقف معنا في تلك اللحظات.

التعليقات

اترك تعليقاً