مواعيد وأماكن رصد خسوف القمر الدموي

مواعيد وأماكن رصد خسوف القمر الدموي
خسوف القمر
كتب: آخر تحديث:

في 21 يناير، تكون الأرض على موعد مع خسوف القمر الدموي ، أو ظهور ما يسمى «قمر الذئب الدموي العملاق».

يعد هذا الخسوف بمثابة خسوف ثلاثي الأطوار للقمر، ففي فجر يوم الإثنين الموافق 21 من يناير 2019 في الساعة 2:37 بتوقيت جرينتش، يبدأ القمر في دخول منطقة شبه ظل الأرض، وسيبدأ الخسوف الجزئي عند حلول الساعة 3:35 بتوقيت جرينتش.

أما الخسوف الكلي فسيكون عند الساعة 4:42 بتوقيت جرينتش، وسيبلغ ذروته عند الساعة 5:13 بتوقيت جرينتش.

يدوم الخسوف الكلي مدة ساعة ودقيقتين، وفق موقع Vox. وهذا لأن منطقتنا العربية لن تتمكن من مشاهدة الخسوف الكلي.

تكون الشمس آنذاك قد أشرقت، ولكن بلاد المغرب العربي سوف تشهد جزءاً منه.

فما هو الخسوف الكلي للقمر؟ وما هو القمر الدموي؟ والقمر العملاق الذئب؟ هذا ما سوف يجيب عنه تقريرنا التالي.

تعامد الشمس والأرض والقمر على الخط نفسه.. شرط ظاهرة خسوف القمر

يحدث خسوف القمر عندما يكون القمر والأرض والشمس على نفس الخط، وتكون الأرض بين الشمس والقمر.

تمنع آنذاك أشعة الشمس من الوصول للقمر، الذي يكون موجوداً في ظل الأرض.

وعندما يكون القمر بالكامل في منطقة ظل الأرض يكون الخسوف كلياً، ويبدأ جزئياً عندما يكون القمر في منطقة شبه الظل.

ويُعد الخسوف الكلي للقمر بمثابة غروب الشمس على سطح القمر.

وإذا وقف شخص ما على سطح القمر خلال الخسوف الكلي فإنه سيرى الأرض محاطة بحلقة حمراء من حولها، وفق ما أوضح موقع Space.

لماذا يسمى خسوف القمر الدموي ؟

أما عن اللون الأحمر الدموي، فهو  نتيجة ضوء الشمس.

فعند مرور أشعة الشمس عبر الغلاف الجوي للأرض، تلتقط الغازات الموجودة به الضوء الأزرق ذا الطول الموجي القصير وتشتته.

في حين تعبر الأطوال المَوجية الأطول؛ الحمراء والبرتقالية والصفراء إلى ظل الأرض، وتُلقي الأرض بظلالها الحمراء على القمر.

يتكرر القمر الدامي كل 6 أشهر إلى ثلاث سنوات.

أين يمكن مشاهدة الخسوف الكلي القادم؟

بحسب ما أوضح الخبير الفلكي الدكتور بشير مرزوق، فإن سكان منطقة الشرق الأوسط وقارات إفريقيا وأوروبا وأستراليا وأمريكا سوف يتمكنون من متابعة خسوف القمر في مراحلٍ مختلفة.

سكان دول الشرق الأوسط سوف يرصدون مراحله الأولى فقط، ولن يتمكنوا من رؤية القمر الدموي، كما قال إن مراحل هذا الخسوف تستغرق 5 ساعات و12 دقيقة منذ بدايته وحتى نهايته.

وأضاف أن الموعد المقبل للخسوف الكلي الذي يشهده سكان الأرض، في مايو عام 2021.

 

لماذا لا نشهد خسوفاً للقمر كُل شهرٍ إذن؟

وجود القمر في طور البدر يعد شرطاً رئيسياً لحدوث الخسوف، ولكن التساؤل الذي يتبادر إلى الذهن: لماذا لا يحدث خسوف القمر في كل شهر عند تمام البدر؟

الإجابة ببساطة، لأن مدار القمر غير متطابق مع مدار الأرض، حيث يميل بمقدار 5 درجات، فلو كانا متطابقين لَشهِدنا في كل شهر خسوفاً للقمر، وكسوفاً للشمس.

ولكن بسبب هذا الميل لا يحدث الخسوف أو الكسوف إلا عندما تمر الشمس ظاهرياً (بسبب دوران الأرض حول الشمس) في نقطة التقاء المستويين (مستوى دوران الأرض حول الشمس ومستوى دوران القمر حول الشمس) التي تسمى العقدتين.

يحدث في نقطة الحضيض ويبدو أكبر من العادة

بسبب مدار القمر البيضاوي حول الأرض فإنه لا يكون على نفس المسافة من الأرض دائماً، فله نقطة حضيض يكون فيها أقرب ما يمكن من الأرض، ونقطة أوجّ يكون فيها أبعد ما يمكن عن الأرض.

وتحدث ظاهرة القمر العملاق أو Super moon عند اقتران القمر في طور البدر مع وجوده في أقرب نقطة له مع كوكب الأرض، التي تسمى نقطة الحضيض.

يبدو القمر للراصدين أنه أكبر بحوالي 10 أو 15% من حجمه الطبيعي.

تتكرر ظاهرة القمر العملاق من مرتين إلى 5 مرات كل عام. وفي 21 يناير/كانون الثاني تحدث هذه الظاهرة، ويكون القمر على مسافة تزيد عن 357 كيلومتراً من الأرض.

القمر الذئب.. مُجرد اسم لبَدر يناير

والقمر الذئب هو الاسم الشعبي للقمر البدر في شهر يناير، أو كما سماه سكان أمريكا الأصليون أو الهنود الحمر، وفق Astology Hub.

فعلى سبيل المثال يسمى القمر البدر، في شهر فبراير قمر الثلج، وفي أبريل/نيسان يُسمى القمر الزهري.

وفي يونيو يسمى قمر الفراولة، وفي سبتمبر قمر الحصاد.

نشأت الأسماء الشعبية الفلكلورية الشائعة للأقمار الكاملة من التجارب اليومية للقبائل الأمريكية الأصلية في الشمال الشرقي الأميركي.

ويظهر القمر الذئب العملاق 3 مرات فقط في هذا القرن.

هل من الممكن رصد ظاهرة الخسوف بالعين المجردة؟

يمكنك أن تنظر بأمان إلى القمر الدامي من أي مكان تكون فيه السماء واضحة بما فيه الكفاية، على عكس كسوف الشمس الذي يتطلب حماية خاصة للعين في معظم الحالات.

ومَن يفوّت مشاهدة هذا الخسوف الكلي سيضطر للانتظار، إلى 26 مايو عام 2021، لمشاهدة الخسوف الكلي التالي.

التعليقات

اترك تعليقاً