ميجان ماركل تخرق البروتوكول الملكي مجدداً

ميجان ماركل تخرق البروتوكول الملكي مجدداً
ميجان ماركل
كتب: آخر تحديث:

لم تكن الأضواء مسلطة فقط على اختيار ميجان ماركل اللون الأسود من جديد في الحفل الأخير الذي حضرته، بل كان خرق ميغان للبروتوكول الملكي مجدداً هو السبب.

خرق ميجان للبروتوكول الملكي.. ماذا فعلت هذه المرة؟

ذكرت الصحف البريطانية أن زوجة الأمير هاري دوقة ساسيكس ميجان ماركل تجاوزت بروتوكولات العائلة الملكية بعدما أغلقت باب السيارة بيدها.

ووصلت مجغان ماركل إلى الأكاديمية الملكية للفنون لحضور حدث فني.

وبعدما نزلت من السيارة وصافحت الرجل الذي كان في استقبالها، أغلقت باب السيارة بيدها.

هذا الأمر، أثار دهشة الجمهور والمصورين والصحفيين الذين كانوا في المكان، تماماً كما أثار ارتداء ميجان اللون الأسود مجدداً دهشة خبراء الموضة.

لماذا أصبحت ميجان ماركل ترتدي اللون الأسود دائماً؟

يرى خبراء الموضة أن ميغان ماركل تتجه نحو ارتداء ملابس سوداء اللون؛ نظراً إلى كونها لا تريد لفت الأنظار بملابسها، وتشتيت تركيز المتابعين عن الأشخاص الذين تجتمع بهم خلال اللقاءات الملكية الرسمية.

وبدت ماركل مذهِلة بعد زواجها مباشرة، وذلك من خلال ارتداء مجموعة من الأزياء ذات اللون الوردي الفاتح.

ومنذ انتهاء عطلتها الصيفية، اعتادت دوقة ساسكس (37 عاماً)، ارتداء اللون الأسود كلما ظهرت في المناسبات الرسمية، على غرار فستان جيفنشي.

وارتدت ماركل هذا الفستان في أول ظهور منفرد لها بالأكاديمية الملكية للفنون الثلاثاء 25 سبتمبر 2018.

إطلالات ميجان ماركل باللون الأسود مؤخراً

وارتدت ميجان ماركل بدلة سوداء، من تصميم جوزيف التوزارا، في أثناء حضورها فعاليات حفل «Well Child Awards» في وقت مبكر من الشهر الحالي (سبتمبر 2018).

وارتدت الدوقة ثوباً رسمياً أسود اللون من تصميم دار «Judith & Charles» للأزياء، خلال الحفل الذي أقيم في نُزل هاميلتون بلندن.

كما ظهرت ماركل ببدلة سوداء اللون ومعطف أزرق خلال حفل عشاء، للترويج لكتاب طبخ ستذهب عائداته للأعمال الخيرية، وذلك خلال الأسبوع الماضي.

والتزمت دوقة ساسكس بارتداء اللونين الأزرق والأسود عندما حضرت حفل «Core Awards» يوم الثلاثاء 25 سبتمبر 2018.

حجة ميغان ماركل مبررة وإنسانية

ووفق  صحيفة Daily Mail البريطانية، يرى الخبراء أن اختيار ميغان ماركل اللون الأسود يشير إلى أنها لا تريد الانتقاص من أهمية الأشخاص الذين تقابلهم، أو الحط من قيمة القضايا التي تدعمها خلال لقاءاتها الملكية الرسمية، من خلال الملابس التي ترتديها.

وكتبت أخصائية علم النفس التطبيقي للألوان، كارين هالر، أنه «بالنظر إلى المناسبات التي ترتدي فيها دوقة ساسكس اللون الأسود، يحيل هذا الأمر إلى أنها لا تمانع وجودها بعيداً عن الأضواء .

ومن الواضح أن ماركل لا تلقي بالاً لعدم تركيز وسائل الإعلام عليها.

وتابعت هالر أن «اللون الأسود يتسم بالقدرة على جعل الشخص الذي يرتديه بعيداً عن مركز الاهتمام وغير مرئي.

ويبدو أن هذه هي طريقة ماركل لصرف الانتباه بعيداً عن نفسها، وحتى يكون التركيزُ على القضايا التي تدعمها لكي تسلط عليها الضوء وتجعلها محور الاهتمام حيث حلّت».

وشددت خبيرة موضة المشاهير روشيل وايت على أن ماركل تحاول أن تكون بسيطة فيما يتعلق بأسلوب ارتدائها الملابس، من خلال الجنوح إلى اللون الأسود.

وأضافت وايت أن «ميجان ماركل تعلم أن الجميع يهتم بها وبكل ما ترتديه. أشعر بأنها على دراية تامة بأن الأزياء التي ترتديها لن تسرق الأضواء من الحدث الذي تروج له».

وتابعت الخبيرة، قائلة: «أعتقد أن ميجان تركز على الجانب العملي عند اختيارها ملابسها».

التعليقات

اترك تعليقاً