نظرية أمريكية جديدة تثبت وجود كائنات فضائية تراقب البشر..”حديقة حيوان الفضاء”

نظرية أمريكية جديدة تثبت وجود كائنات فضائية تراقب البشر..”حديقة حيوان الفضاء”
كائنات فضائية
كتب: آخر تحديث:

أكد العالم الفلكي ميت وجود مخلوقات فضائية خارج كوكب الأرض تراقب أنشطة الإنسان وهي مخلوقات ذكية ولكنها غير متقدمة بالقدر الكافي لكي تسيطر علي البشر في الأرض.

وبحسب موقع “ذا تيك” الأمريكي أن نظرية حديقة الحيوان للفضاء الخارجي التي تؤكد أن هناك مخلوقات فضائية تراقبنا من بعيد للقيام بدور يشبه دور “حارس حديقة الحيوان” للحفاظ على طبيعة الكوكب، وعدم إحداث تغيير جذري لهذه المخلوقات ما يؤدي إلي فنائه بالكامل.

وتشير النظرية إلي أن الكائنات الفضائية تعيش في مجرات بعيدة، وأكثر تقدما من البشر، ويدركون وجودنا، ويراقبون المجرة من بعيد، وإن عدم عثورنا على كائنات فضائية، يرجع إلى فشلنا في إقامة قنوات اتصال مع تلك الكائنات.

وأشار الموقع إلي ان الاجسام الغريبة او الكائنات الفضائية كان امر مثير ومن المواضيع الساخنة بين من يتبعون نظريات المؤامرة، واعتقاد البعض أن البشر ليست المخلوقات الوحيدة وهناك مخلوقات اذكي من البشر، و ترتكز نظرية حديقة الحيوان على تجنيب كافة نظريات المؤامرة السابقة، حول محاولة وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” إخفاء وجود الكائنات الفضائية، والتي تعززت عقب ظهور صور غريبة من نوافذ محطة الفضاء الدولية، والسقوط الغريب لصاروخ “سبيس إكس” والذي تسبب في حادثة سير مهولة في الولايات المتحدة.

ويعتقد أن سقوط صاروخ “سبيس أكس فالكون 9” كان بسبب ظهور مركبة فضاء غريبة بجانب الصاروخ ما تسبب في تشتيت السائقين وتحطم مسارهم.

ويقول عالم الفلك مؤسس نظرية حديقة الحيوان، جون أيه. بول، من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا “أننا فشلنا في اثبات وجود حياة خارج نطاق كوكب الأرض لأننا فشلنا في التواصل مع الكائنات الفضائية بعد العديد من المحاولات”.

ووتوصل باحثين في جامعة كاليفورنيا بيركل لرصد 15 أشارة راديو من الفضاء تخرج من مجرات صغيرة، يعتقد أنها ترجع لكائنات فضائية موجودة في تلك المجرات البعيدة، وكانت تكلفة البحث 100 مليون دولار.

ويقترح جون في نظريته أن البشرية ليست وحدها في الكون وليست الأولي في الحضارات المتقدمة، فهناك كائنات فضائية تدرك بوجودنا ولكنهم قلقون مننا ويختبئون وهم أذكي مننا، وفي غصون بضع أعوام سنثبت وجود الكائنات الفضائية.

التعليقات

اترك تعليقاً