آل الشيخ لبن سلمان: حققنا الفوز على مصر من أجلك.. وولي العهد يصرف 50 ألف ريال لكل لاعب

آل الشيخ لبن سلمان: حققنا الفوز على مصر من أجلك.. وولي العهد يصرف 50 ألف ريال لكل لاعب
مباراة مصر والسعودية
كتب: آخر تحديث:

فور انتصار المنتخب السعودي على نظيره المصري بهدفين لهدف، في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الأولى لمونديال روسيا، سارع تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية بالاتصال بولي عهد المملكة محمد بن سلمان، لتهنئته بالنتيجة.

وكشف مصدر أن آل الشيخ أكد لابن سلمان أنه أوصل رسالته السابقة إلى اللاعبين، الذين وعدوا بالفوز وإهدائه لولي العهد.

وأوضح المصدر أن بن سلمان أبدى رضاه الشديد عن مستوى الفريق السعودي في المباراة، وسيطرته على مجرياتها أمام نظيره المصري.

فزتم.. إذاً لتُصرف المكافآت

وأمر بن سلمان، آل الشيخ، بصرف مكافأة مقدارها 50 ألف ريال لكل لاعب سعودي بعد الانتصار المعنوي، عددهم 23  لاعب بمبلغ إجمالي أكثر من مليون ريال سعودي.

ولم يتسنى لنا التأكد إذا تم صرف مبلغ للطاقم الفني أيضاً.

وفور انتهاء المكالمة، أكد آل الشيخ للمقربين منه أن الفوز على مصر جاء ليثبت دعائم استمراره في منصبه، بعد الشائعات الأخيرة التي أشارت لاحتمالية إقالته.

وتلقَّى الفريق السعودي هزيمتين في المونديال، الأولى جاءت أمام روسيا في افتتاح المونديال بنتيجة 5-0، وأثارت عاصفة جماهيرية من الغضب لدى الأخضر السعودي وجماهيره.

وانحنى الأخضر مجدداً أمام أوروغواي، ولكن بهدف نظيف، وبصعوبة كبيرة، ليودع المونديال رسمياً.

ولكن الفريق نجح في حفظ ماء وجهه بعدما تفوَّق على مصر، ليحتل المركز الثالث في المجموعة، تاركاً لأحفاد الفراعنة المركز الأخير.

وتلقَّى آل الشيخ مكالمة هاتفية من عادل عزت، رئيس اتحاد الكرة السعودي، هنأه فيها بالفوز، وأكد له أن الاتحاد سيضع خطةً محكمة من أجل ضمان ظهور المنتخب بشكل تنافسي في كأس أمم آسيا المقبلة، التي ستستضيفها دولة الإمارات العربية المتحدة.

مكالمة تحذيرية

وكان مصدر مقرَّب من آل الشيخ أكد أن المستشار في الديوان الملكي تلقَّى مكالمة سابقة من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، حذَّره فيها من خسارة المنتخب السعودي أمام مصر، والخروج صفر اليدين من المونديال دون أي نقاط.

وأوضح المصدر أن الأمير محمد بن سلمان قال لآل الشيخ إن الهزيمة أمام مصر « ستكون لها عواقب وخيمة »، وأن الجماهير السعودية لن تهضمها بسهولة، في ظل التنافسية بين البلدين.

كما طلب ولي العهد من آل الشيخ إيصال رسالة للقائمين على المنتخب، مفادها أنه لن يكون راضياً أبداً لو عاد « الأخضر » من المونديال محملاً بـ3 هزائم، كما جرى في نهائيات كأس العالم 2002 بكوريا الجنوبية واليابان.

من جانبه ردَّ رئيس الهيئة العامة للرياضة، بالتأكيد أنه سيكون حريصاً على ألا يحدث هذا السيناريو، وأن الفريق سيسعى بكل قوة للفوز على المنتخب المصري، في المواجهة التي أقيمت الإثنين 25 يونيو.

ونتيجة لمكالمة الأمير محمد بن سلمان مع آل الشيخ، أجرى الوزير السعودي مكالمةً أخرى مع رئيس اتحاد كرة القدم عادل عزت، شدَّد خلالها على ضرورة فوز السعودية على « الفراعنة »، أو التعادل معهم على أقل تقدير.

وحذَّر رئيس الهيئة العامة للرياضة عزت، من الخسارة أمام مصر، وأكد له بشكل واضح أن مصير الاتحاد السعودي لكرة القدم مرهون بنتيجة اللقاء.

التعليقات

اترك تعليقاً