صوت أمريكا: واشنطن ترفع قيود المساعدات العسكرية للقاهرة لجهودها في مكافحة الإرهاب

صوت أمريكا: واشنطن ترفع قيود المساعدات العسكرية للقاهرة لجهودها في مكافحة الإرهاب
z 17
كتب: آخر تحديث:

سلطت إذاعة صوت أمريكا الضوء على رفع إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تجميد مئات ملايين الدولارات كمساعدات عسكرية إضافية لمصر بفضل التقدم الذي حققته على مدى العام الماضي في جهود مكافحة الإرهاب وتحسن سجلها في مجال حقوق الإنسان.

وبدوره، قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية للإذاعة إن الولايات المتحدة عملت بشكل وثيق مع الحكومة المصرية على مدى العام الماضي لتعزيز العلاقات الثنائية لدعم الأهداف الأمنية المشتركة ومكافحة الإرهاب.

وأكد المسؤول: “تم توقيع وثيقة أمن قومي تسمح بالإلتزام بمبلغ قدره 195 مليون دولار للتمويل العسكري الأجنبي في العام المالي 2017 لمصر، فضلا عن الشهادة التي تسمح بالإلتزام بمليار دولار في العام المالي 2018.”

وتابع قائلا: “نواصل دعم مصر في مكافحة الإرهاب، ونشجع خطوات النمو الإقتصادي، والحكم الجيد.”

ونوهت الإذاعة بأن الإعلان جاء بعد قرار الإدارة في يوليو الماضي بتخصيص 195 مليون دولار للمساعدات العسكرية في العام 2016 للقاهرة، والتي كانت علقتها إزاء تراجع سجل مصر في مجال حقوق الإنسان.

وكان المستشار أحمد أبوزيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، أكد في يوليو الماضي صحة ما تداولته وكالات الأنباء العالمية عن قرار وزارة الخارجية الأمريكية برفع القيود عن مساعدات عسكرية لمصر بقيمة 195 مليون دولار.

وأضاف «أبوزيد» في مداخلة هاتفية لبرنامج «يحدث في مصر» الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية «إم بي سي مصر»، أن اتصالًا هاتفيًا تم أمس بين وزير الخارجية، سامح شكري، ونظيره الأمريكي، مايك بومبيو، أجراه الأخير، أبلغه خلاله بأن الإدارة الأمريكية قررت رفع الحظر عن جزء من المساعدات الأمريكية لمصر.

 

وأوضح المتحدث باسم الخارجية، أن الوزارة فضلت الانتظار حتى يعلن الجانب الأمريكي عن الأمر بنفسه، مشيرًا إلى أن القرار الأمريكي يعكس أهمية وخصوصية العلاقات المصرية الأمريكية، وأن برنامج المساعدات جزءًا مهمًا من هذه العلاقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *