الجالية المصرية في سويسرا ترد على أكاذيب الإخوان: مصر تعيش عصرها الذهبي

الجالية المصرية في سويسرا ترد على أكاذيب الإخوان: مصر تعيش عصرها الذهبي
اجتماع الجالية المصرية في سويسرا
كتب: آخر تحديث:

أكد المشاركون فى ندوة ووقفة الجالية المصرية في سويسرا أمام الأمم المتحدة أن مصر تعيش عصرها الذهبي فى ظل ترسيخ الدستور المصرى للحقوق والحريات، مؤكدين كذب وافتراء المؤسسات والجمعيات الحقوقية التى تتبنى خطاب جماعة الإخوان الإرهابية.وكانت الجالية المصرية فى سويسرا نظمت وقفة تضامن للجالية المصرية بجنيف لدعم مصر فى حربها ضد الإرهاب.

وقال فريد محمد موسي نائب رئيس الجالية المصرية بجنيف ، عضو الأمانة العامة للجاليات المصرية فى أوروبا، إن الجالية تهدف من تلك الوقفة إرسال رسالة للمصريين فى الداخل أنهم متضامنون معهم فى حربهم ضد الإرهاب، وأيضا نحمل رسالة لأعضاء ووفود الدول المشاركة فى اجتماعات مجلس حقوق الإنسان، أن هناك تأييدا شعبيا للحكومة المصرية.

وأضاف: شهدنا الفترة الأخيرة لغط بشأن الأوضاع فى مصر على غير الحقيقة بهدف التشكيك فى الدولة وجهودها الهادفة للاستقرار.

وأكد موسى أن ما تقوم به عناصر الجماعة الإرهابية من مظاهرات فى جنيف أو أوروبا تقوم بها عناصر مأجورة ومدفوعة الأجر، وهم غير مقيمين هنا، وليس لها تأثير يذكر سوى الشو الإعلامي.

اجتماع الجالية المصرية في سويسرا للرد على أكاذيب الإخوان

وقال محمد البطوط عضو الأمانة العامة للجاليات المصرية فى أوروبا، عضو الجالية المصرية بجنيف ، نظمنا تلك الوقفة لدعم الدولة المصرية ونؤكد أننا كمصريين بالخارج نرفض ما يساق ويروج فى بعض القنوات والمنصات الإعلامية بشأن ملف حقوق الإنسان فى مصر، وتشويه الوقائع.

وواصل عدد من أعضاء الجالية ومنهم الحاج محمود فضل، رئيس الجالية المصرية، ونائبه فريد محمد موسي، وجمال حماد، وآخرن تنظيم تلك الوقفة لإرسال رسالة تضامن ودعم للجهود المصرية فى حربها ضد الإرهاب، والتأكيد على أن محاولات التشويه ليس لها تأثير يذكر

وأكد جمال حماد عضو الجالية المصرية بجنيف ، أن الجالية المصرية قررت تنظيم تلك الوقفة لدعم جهود الدولة وإرسال رسالة للعالم بأننا رغم وجودنا بالخارج إلا أننا متواصلون مع مصر، وأيضا نرفض كافة محاولات الإساءة وتشويه الصورة المستمرة من قبل جهات تستهدف مصر.

وأكد المستشار عمر مروان وزير شئون مجلس النواب خلال الندوة أن الدولة المصرية مهتمة ب حقوق الإنسان ومستعدة للتعاون مع المنظمات المهنية التى تستخدم المصطلحات القانونية والحقوقية المنضبطة.

وقال: أريد أن أطمئنكم وأطمئن الشعب المصرى على تقرير حالة حقوق الإنسان ، وأن هناك إشادات دولية حصلت عليها الخطوات الجادة التى قامت بها مصر لتعزيز أوضاع حقوق الإنسان .

وقفة الجالية المصرية في سويسرا للرد على أكاذيب الإخوان

وقال الدكتور القس ثروت قادس رئيس مجلس إدارة الأكاديمية الدولية للحوار بسنودس النيل الإنجيلي بمصر، إنني سعيد بالفرصة الذهبية في هذا الوقت والعصر بالمشاركة بندوة “مصر المستقبل .. مصر ٢٠٣٠ “، التي أؤكد أننا نعيش العصر الذهبي في مصر، وهو أن نعيش معًا ونفكر معًا ونعمل معا.

وأضاف قادس أنه يجب على المصريين بالخارج أن يكون لديهم فهم حقيقي للمواطنة قبل أن نتحدث عن ماذا نفعل.

واستطرد قادس: إننا كمسيحيين مصريين نعيش العصر الذهبي للمسيحية في مصر، ونرى ذلك في إنشاء أكبر كاتدرائية في منطقة الشرق الأوسط بجوار أكبر مسجد أيضا، نؤكد أن الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يرسخ على تحقيق مبدأ المواطنة الحقيقية.

وأضاف أن حقوق الإنسان هو أن نعيش ونحن نعيش معًا بالفعل، ومن حقوق الإنسان أيضا هو أن يعطي الإنسان حق الحياة، وأين حقوق الإنسان ممن يهددون الإنسان محاولين الاعتداء عليه أو قتله.
نحن في مصر نعيش في العصر الذهبي أيضا في إعطاء الإنسان المصري حقوقه وهذا ما نعيشه الآن في مصر.

اجتماع الجالية المصرية في سويسرا للرد على أكاذيب الإخوان

من جانبه أكد الدكتور حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية ل حقوق الإنسان وعضو المجلس القومي ل حقوق الإنسان أن قانون الجمعيات الأهلية الجديد، جاء أعلى من طموح المنظمة المصرية التى ناضلت من أجل التخلص من العقوبات السالبة للحريات.

وأضاف أن الرئيس عبد الفتاح السيسي استجاب لنداءات المجتمع المدني، وأطلق مبادرة لتعديل القانون أفضت إلى قانون جديد يلبي تطلعات المجتمع المدني، حيث ألغيت العقوبات السالبة للحرية، وأصبح تأسيس الجمعيات بالإخطار، واعترف بالمنظمات الدولية.

وأكدت الدكتورة مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة أن المرأة المصرية عانت فى فترة حكم الإخوان الذين سعوا إلى إلغاء المجلس والتراجع عن المكتسبات التى حصلت عليها المرأة، لافتة إلى وجود إرادة سياسية لزيادة تمكين المرأة عبر التشريعات أو الإجراءات، وأصبح سقف طموح المرأة عاليا فى فترة حكم الرئيس السيسى الذى أعطى الكثير للمرأة المصرية.

التعليقات

اترك تعليقاً