السفارة المصرية تكشف أسباب وفاة عامل مصري في الأردن بعد الاعتداء عليه

السفارة المصرية تكشف أسباب وفاة عامل مصري في الأردن بعد الاعتداء عليه
سفارة مصر الأردن
كتب: آخر تحديث:
بتيتا فراس

 

أصدرت السفارة المصرية في العاصمة الأردنية عمان، أمس الأربعاء 27 ديسمبر ، بيانًا بشأن حادث تعرض مواطن مصري للضرب الذي أدى للوفاة.

ونشرت الصفحة الرسمية للخارجية المصرية على موقع فيسبوك نص بيان السفارة المصرية في عمان والذي جاء كما يلي:

تابعت السفارة المصرية في الاْردن واقعة الاعتداء على المواطن المصري/ على السيد محمد مرسي منذ اليوم الأول لدخول المذكور مستشفى جبل الزيتون في ٢٢ الجاري بمدينة الزرقاء وحتى وفاته مساء اليوم ٢٧ الجاري علي أثر مضاعفات الكسور في الجمجمة وما أحدثته من نزيف داخلي، وتتابع السفارة في عمان تلك الحالة الانسانية من ٣ زوايا:

١- الانتهاء من إجراءات تجهيز ونقل الجثمان على نفقة الدولة إلي أرض الوطن عقب الحصول على موافقة كل من الطبيب الشرعي ومدعي عام مدينة الزرقاء.

٢- متابعة المكتب العمالي والمستشار القانوني للسفارة ملف التعويضات الخاص بالمواطن المتوفي.

٣- متابعة سير التحقيقات مع الجهات الأردنية المعنية، أخذا في الاعتبار أن مرتكب الاعتداء محتجز في السجن على ذمة القضية.

أسباب الوفاة بعد الخروج من المستشفى

وتناول البيان الرد على ما تردد بشأن الجهة المسئولة عن نقل المواطن من العناية المركزة في مستشفى جبل الزيتون إلى مستشفى الزرقاء الحكومية، مؤكدًا أن السفارة تابعت الحالة الصحية مع أسرة المواطن منذ اليوم الأول لدخوله المستشفى، كما أنه من المعلوم أن قرار بقاء أو خروج مريض لا يتم إلا بأمر من الأطباء المعالجين.

وجاء قرار نقل المواطن المذكور من العناية بالاتفاق بين أسرة المواطن والفريق الطبي المشرف علي العلاج على ضوء توفر أجهزة خاصة واستشاريين متخصصين في جراحات المخ والأعصاب بمستشفى الزرقاء.

واختتمت السفارة بيانها بالتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسرة المتوفي، ودعاء الله أن يتغمد الفقيد الرحمة، مؤكدة أنها ستواصل المتابعة مع الجهات الأردنية المسئولة من أجل الحصول على كافة مستحقات المواطن وضمان توقيع العقوبة اللازمة على الشخص المسئول عن هذه الجريمة النكراء.

وكان مواطن مصري مقيم في الأردن، قد توفى أمس الأربعاء، إثر تعرضه للضرب على رأسه منذ أيام، وفقا لما نقلته وكالة “عمون” الأردنية.

التعليقات

اترك تعليقاً