وكالة أمريكية: مصر تعود لأسواق الطاقة العالمية بأكبر حقل غاز في البحر المتوسط

وكالة أمريكية: مصر تعود لأسواق الطاقة العالمية بأكبر حقل غاز في البحر المتوسط
ظهر
كتب: آخر تحديث:

 

بدأت شركة أيني الإيطالية العمل في حقل الغاز ظهر بمصر ما يجعل البلاد أقرب إلي هدفها المتمثل في الاكتفاء الذاتي من الطاقة ويحولها من بلد مستورد للغاز الطبيعي إلي بلد مصدر للغاز.

وأشارت وكالة بلومبرج الأمريكية ان حقل الغاز ظهر أكبر حقل بحري في البحر الأبيض المتوسط ويبلغ انتاجه المبدئي 350 مليون قدم مكعب سومياً، ومن المتوقع أن يرتفع الانتاج إلي حوالي مليار قدم مكعب بحلول يونيو 2018 ، وسيصل الأنتاج إلي 2.7 مليار في نهاية عام 2019.

وأوضحت الوكالة أن حقل ظهر سيساعد مصر في تحقيق اكتفائها الذاتي من الغاز الطبيعي، وتخفيف العبء علي ميزانية الدولة وخفض قيمة الواردات، وتستورد مصر حاليا الغاز المسال بتكاليف عالية لتلبية احتياجاتها من الطاقة، واكتشاف حقل ايني في أغسطس 2015 سيلبي احتياجات الطلب المحلي ويمكن أن يعيد مصر مرة أخري كمصدر للغاز في منطقة الشرق الأوسط.

وقال الخبير الاقتصادي في مؤسسة هيرميس المالية، محمد أبو باشا “من أكبر القضايا التي واجهتها مصر خلال السنوات الماضية التحول الكبير في ميزان الطاقة من مصدر إلي مستورد بسبب زياردة الاستهلاك مقابل انخفاض الأنتاج، والاكتشافات الجديدة ستعيد لمصر التوازن ويمكن ان تصدر الغاز وعلي الاقل لن يكون هناك عجز”.

ولفتت الوكالة إلي أن مصر تخلت عن صادرات الغاز في عام 2014 لتلبية الطلب المحلي، وتعرضت أنابيب الغاز الرئيسية في صحراء سيناء لأعمال تخريبية أثرت علي مصر في انتاج الغاز، ويقدر احتياطي زهر بنحو 850 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي ويمكنه سد الفجوة بين العرض والطب، مما يساعد مصر علي انهاء استيرادها للغاز، وتحويلها لمصدر.

وأضافت الوكالة ان الشركة الروسية روسنيفت تمكنت من عقد صفقة في اكتوبر الماضي لشراء 30% من حقل ظهر، واشترت “بي بي بي أل سي” 10% من حقل ظهر.

التعليقات

اترك تعليقاً