أرنولد شوارزنيجر يتعرض لهجوم في جنوب أفريقيا

أرنولد شوارزنيجر يتعرض لهجوم في جنوب أفريقيا
الممثل الأمريكي أرنولد شوارزنيجر
كتب: آخر تحديث:

فاجأ أحد الرجال الممثل الأمريكي أرنولد شوارزنيجر، نجم هوليوود وحاكم ولاية فلوريدا السابق، عندما هاجمه في صالة ألعاب رياضية مليئة بالحضور، بركله طائرة مزدوجة سددها لظهره، وذلك خلال ظهورٍ جماهيري السبت 18 مايو/أيار 2019، بالقرب من مدينة جوهانسبرغ في جنوب إفريقيا.

وكان شوارزنيجر، البالغ من العمر 71 عاماً، يلتقط صوراً على سناب شات مع المعجبين، كجزءٍ من حدثه السنوي «Arnold Classic Africa»، حين ركض إليه رجل مجهول الهوية وركله، مُلقياً نفسه على بطل فيلم The Terminator، وفقاً لما ذكرته صحيفة “واشنطن بوست”، الأحد 19 مايو 2019.

ويُظهِر المقطع شوارزنيجر وهو يُدفَع إلى الأمام، إلا أنَّه ظل على قدميه، في حين سقط الرجل الذي ضربه على الأرض، وسرعان ما سيطر عليه أحد حُراس الأمن.

ونشر شوارزنيجر تغريدةً، قال فيها: «أدركتُ فقط أنَّني تعرضت للركل حين رأيتُ الفيديو، مثلكم جميعاً، وأنا فقط سعيد لأنَّ هذا الأحمق لم يُقاطع لقطاتي على سناب شات».

يضم لقاء Arnold Classic Africa السنوي 24 ألف رياضي على مدى 3 أيام، في منافساتٍ تنعقد بضاحية ساندتون الثريّة في مدينة جوهانسبرغ. وفي تغريدةٍ أخرى بعد الهجوم، طلب شوارزنيجر من جمهوره تجاهل مُهاجِمه و «تسليط الضوء على الرياضيين» الذين «يُلهموننا جميعاً للقيام من على الأرائك».

حيث قال: «لدينا هنا 90 رياضة في جنوب إفريقيا خلال حدث @ArnoldSports، ولدينا 24 ألف رياضي من كل الأعمار والقدرات يُلهموننا جميعاً للقيام من على الأريكة. دعونا نُسلّط الضوء عليهم».

وفي تغريدةٍ أخرى قال: «إذا كانت عليكم مشاركة المقطع (وأنا أتفهَّم الأمر)، فانتقوا مقطعاً لا تظهر به صورة هذا الرجل ومن دون ما كان يصرخ به أيّاً كان، حتّى لا تُسلَّط عليه الأضواء. وبالمناسبة، هل أحظُره أم أتَّهمه قضائياً؟».

وبينما كان حارس الأمن يجرُّه بعيداً، صرخ الرجل -على ما يبدو- قائلاً مِراراً وتكراراً: «ساعِدني، أنا في حاجة إلى سيارة لامبورغيني!».

يتباهى موقعٌ يروج للسياحة في جوهانسبرغ بوجود عددٍ من السيارات الغريبة في ساندتون، ويصف الموقع المنطقة بأنَّها «أغنى ميل مربع في إفريقيا»، لكنَّ اللامبورغيني أندر علامة تجارية في البلد، بحسب أرقام المبيعات الصادرة عن رابطة مُصنِّعي السيارات في جنوب إفريقيا.

وفي بيانٍ، قال مُنظِّم الحدث واين برايس إنَّه «يعتقد أن هذا الحادث كان مُخططاً له بدقَّة من قِبل المُعتدي، حيث إنَّه معروفٌ لدى الشرطة بتدبير أحداث مماثلة في الماضي»، وعلى الرغم من تاريخه، يقول برايس إنَّه «لم يتمكَّن أحد من توقُّع أنَّ شيء كهذا قد يحدث».

وأضاف البيان أنَّ شوارزنيجر ليست لديه نيَّة لتوجيه تُهم قانونية إلى المُعتدِي عليه بالركل، وقال إنَّه «يعتقد أن هذا حدث مؤسف دبَّره مُشجِّعٌ مؤذٍ».

التعليقات

اترك تعليقاً