أول لقاء بين هاري ووليام وزوجتاهما بعد الكشف عن خلافاتهم

أول لقاء بين هاري ووليام وزوجتاهما بعد الكشف عن خلافاتهم
ميجان ماركل وكيت ميدلتون
كتب: آخر تحديث:

أقرَّ الأمير هاري، وزوجته ميغان ماركل، بأنهما كانا يُعانيان مؤخراً، بعد أن زعم هاري أنه وشقيقه الأمير وليام يسلكان «طريقين مختلفين»، لكن الأميران وزوجتاهما التقوا وجهاً لوجهٍ لأول مرةٍ، منذ تصريحات الأمير هاري ليلة أمس السبت 9 نوفمبر.

وكان الأميران وزوجتاهما يحضرون احتفالات مهرجان الذكريات Festival of Remembrance، الذي أُقيمَ في الذكرى السنوية 75 لعددٍ من المعارك البارزة التي كانت خلال الحرب العالمية الثانية عام 1944، وفقاً لما ذكرته صحيفة Express البريطانية، اليوم الأحد 10 نوفمبر 2019.

وبعد المراسم المؤثرة، نشر الحساب الملكي الخاص بالأمير هاري، وماركل، على منصة إنستغرام منشوراً «صادراً من القلب».

وجاء في المنشور: «مهرجان هذا العام يُمثّل الذكرى الخامسة والسبعين لعددٍ من المعارك المصيرية التي وقعت عام 1944، مُبرزاً بوجهٍ خاص قيم التعاون والصداقة بين جيوش بريطانيا، ودول الكومنولث، والدول الحلفاء التي خاضت تلك المعارك».

«وقُدم تكريمٌ فريدٌ عرفاناً للمشاركين في الماضي والحاضر، توجه موكبٌ خاصٌ لبعض آخر المقاتلين القدامى الباقين على قيد الحياة، من أولئك الذين قاتلوا وخدموا عام 1944».

وأضاف البيان: «وتشرَّف صاحبا السمو، اللذان حضرا أول مهرجانٍ لهما معاً، العام الماضي، بتقديم التحية مرةً أُخرى لكل ضحايا الحرب، وبإحياء ذكرى كل من قدَّم التضحية الكبرى لأجل بلاده».

وأُقيمَ الحفل، الذي يُعقد سنوياً لإحياء ذكرى ضحايا الحرب البريطانيين، في قاعة ألبيرت الملكية.

الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل 

خلاف داخل العائلة الملكية

وارتدت كيت في الفعالية فستاناً كُحليَّ اللون معقوداً حول خصرها بحزامٍ أسود أنيقٍ، وكان الفستان برقبةٍ واسعةٍ، وهو تصميمٌ عادةً ما تختاره ميغان.

وواستكملت طلتها بربطة رأسٍ سوداء وحذاءٍ مخمليٍ أسود من تصميم جيمي كو، وعلى صدر الفستان، وُضعت ثلاث وردات خشخاشٍ تكريماً لأولئك الذين ماتوا في خدمة القوات المسلحة البريطانية.

ووضع الأمير ويليام كذلك وردة خشخاشٍ على حلته الداكنة التي زينتها ميداليتان.

أما ميغان فقد ارتدت فستاناً أسود زينته بزينةٍ من ورود.

وكان لقاء الليلة الماضية أول مناسبةٍ عامةٍ تجمع كيت بميغان منذ أن تناوَلَ برنامجٌ وثائقيٌ مستفزٌ علاقتهما، حيث ركَّز البرنامج على زيارة ميغان وهاري لشمال إفريقيا في سبتمبر/أيلول الماضي.

وكان الزوجان قد زارا شمال إفريقيا معاً، لكن هاري تابع جولته وحده ليزور أنغولا، وملاوي، وبوتسوانا.

وخلال الوثائقي أقر هاري بأنه وويليام تجمعهما «أيامٌ جيدةٌ وأخرى سيئة».

الأمير وليام وزوجته كيت ميدلتون – رويترز

ووردت تقارير عن وجود صدعٍ جزئيٍ بين الشقيقين لبعض الوقت، خاصةً بانقسام زوجتيهما لتُشكلا فريقين مختلفين، غير أن هاري كان حريصاً على أن يؤكد على أنه ووليام يظلان مُتيمين ببعضهما، وعلق قائلاً: «نحن شقيقان. وسنظل دائماً شقيقين».

وأضاف: «نحن نسير في مسارين مختلفين بلا شك في الوقت الحالي، لكنني سأظل دائماً في جواره، لأنني أعلم أنه سيظل دائماً إلى جواري».

التعليقات

اترك تعليقاً