كشف فلكي مذهل يرجح وجود حياة خارج مجموعتنا الشمسية

كشف فلكي مذهل يرجح وجود حياة خارج مجموعتنا الشمسية
كشف فلكي مذهل يرجح وجود حياة خارج مجموعتنا الشمسية
كتب: آخر تحديث:
قال علماء فلك، إن نحو ثلث الكواكب الكبرى الموجودة خارج المجموعة الشمسية، تحتوي مياها غزيرة على الأرجح، وهو ما يعني أن ثمة احتمالا كبيرا لاحتضانها كائنات فضائية أو أحد أشكال الحياة.

وبحسب ما نقلت صحيفة “صن” البريطانية، فإن قرابة النصف من الكواكب التي يفوق حجمها حجمَ الأرض مرتين أو أربعا، قد تكون عبارة عن مياه سائلة أو متجمدة.

واستندت التقديرات العلمية الحديثة إلى بيانات تم الحصول عليها من تلسكوب “كيبلر” الفضائي الذي جرى إطلاقه سنة 2009، فضلا عن مرصد “غايا” الذي أُطلق عام 2013.

وقال عالم الفلك والباحث في جامعة هارفارد، لي زينغ، إن احتمال وجود كميات كبيرة من المياه في كواكب خارج المجموعة الشمسية شكّل مفاجأة كبرى.

وأضاف الأكاديمي الذي أشرف على الدراسة، أنه من الوارد أن تتراوح الحرارة في تلك الكواكب بين 200 و500 درجة مئوية.

ويرى زينغ أنه من المحتمل أيضا أن يغطي بخار المياه سطح تلك الكواكب، أما المياه السائلة في حالتها الطبيعية فموجودة في الأسفل.

وجرى اكتشاف كواكب خارج المجموعة الشمسية أول مرة سنة 1992، ومنذ ذلك الحين يحاول العلماء فهم تركيب الكواكب، وما إذا كان فيها ماء.

وكانت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، قد أكدت مؤخرا، رصد مخزون مائي سائل تحت القطب الجنوبي لكوكب المريخ، في اكتشاف غير مسبوق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: