مهاجرة كولومبية في أمريكا تتخرج من الجامعة مع ابنتها في نفس اليوم

مهاجرة كولومبية في أمريكا تتخرج من الجامعة مع ابنتها في نفس اليوم
مهاجرة كولومبية في أمريكا تتخرج من الجامعة مع ابنتها في نفس اليوم
كتب: آخر تحديث:

تخرجت امرأة كولومبية من جامعة وليام باترسون في بلدة “وين” بولاية نيوجرسي إلى جانب أبنتها في نفس اليوم.
وحصلت ساندرا موريللو (46 عاما) التي هاجرت إلى الولايات المتحدة قبل عقدين من الزمن وابنتها كاثرين لوبيز موريللو (25 عاما) على شهادات جامعية من الجامعة في نفس اليوم، حيث حصلت ساندرا على درجة البكالوريوس في علوم الصحة العامة بينما حصلت كاثرين على درجة البكالوريوس في العدالة الجنائية.
وقالت موريللو:” لم يفت الأوان أبداً لو كنت تحلم بشئ ما، عليك فقط أن تحافظ على هذا الحلم”.
وذكرت شبكة”إن بي سي نيوز” أن ساندرا هاجرت من كولومبيا إلى الولايات المتحدة في عام 1996، وهي لا تملك في ذلك الوقت سوى ألف دولار وحقيبة سفر، وقيل إنها غادرت أمريكا الجنوبية بعد طلاق ومعركة حضانة.
ولم تكن ساندرا تتحدث الانكليزية عندما وصلت إلى الولايات المتحدة، وعملت الجامعية في وظائف متعددة لتمويل دروس تعلم اللغة.
وتمكنت الأم من جلب أبنتها من كولومبيا للولايات المتحدة قبل عيد ميلادها الثاني عشر عام 2006، لتلتحق الابنة لاحقا في برنامج الزمالة بكلية مجتمع محلي، ولم تكن تريد الذهاب إلى الجامعة بعد تخرجها من المدرسة الثانوية، ولكن رغبة والدتها في الذهاب للجامعة اقنعتها للذهاب، هي الأخرى لنفس الجامعة، والحصول على درجة البكالوريوس.
وقالت كاثرين:” مررنا باوقات عصيبة، وواجهنا الكثير من الضغوط، وتعاركنا، ولكن الأمر كان يستحق كل دقيقة”.

التعليقات

اترك تعليقاً