منال رستم أنثى تجمع بين القوة واللطافة

منال رستم أنثى تجمع بين القوة واللطافة
منال رستم أنثى تجمع بين القوة واللطافة
كتب: آخر تحديث:

اللطف والقوة وجهان لعملة واحدة، هذا هو مضمون حملة #قوة_اللطافة #PowerofGentle، التي أطلقتها جونسون الشرق الأوسط مؤخراً، بهدف إلهام الناس لاتخاذ قرارات أكثر رفقاً في حياتهم، وبدء موجة من التغيير، باتباع مفهوم “قوة اللطافة” كفلسفة للحياة.
وكونها واحدة من أبرز ماركات العناية بالجمال في الشرق الأوسط، دعت جونسون إلى إعادة التفكير في النظر لمشاعر الرفق، وإطلاق العنان لقوتها الكامنة، حيث اللطف طاقة نافذة من الداخل تنعكس على الخارج بشكل قوة.
واختارت جونسون الرياضية المحجبة منال رستم (@manirostom)، أول مصرية تشارك بماراثون الصين وتستعد لصعود جبل إيفرست، كشخصية ناجحة، ملهمة ومؤثرة تجسد القوة اللطيفة في أسلوب حياتها اليومي وتثبت أن القوة لا تعني التخلي عن الأنوثة.

سيدتي نت أجرى مع منال رستم الحوار الآتي للحديث عن تجربتها.

طريق حافل بالنجاحات

– طريقك حافل بالنجاحات ومليء بالتحديات، بين تسلق أعلى القمم والمشاركة بالماراثونات العالمية، كيف بدأت قصتك؟
أنا بالأصل كنت أعمل صيدلانية وأحب الرياضة كثيراً.. في يوم وجدت نفسي بعمر الـ 30 عاماً ولدي الكثير من الطموحات المؤجلة بسبب العادات والتقاليد، وكوني أنثى في مجتمع محافظ.. أذكر أنني كنت بعمر العشرين أعاني من كلام الناس والمحاذير والقيود المجتمعية، واستغرق مني الأمر عدة سنوات لإقناع الأهل بالموافقة على المضي في طريقي، وكانت البداية بتسلق جبل سيناء عام 2010، وقمة جبل كلمينجارو في أفريقيا عام 2012، وجبل كينيا ثاني أعلى قمة في العالم عام 2013، وفي عام 2015 تسلقت أعلى قمة في أوروبا وخامس أعلى قمة في العالم وهي قمة «إلبروس» في روسيا، وفقدت وظيفتي كصيدلانية، بعد أن كنت أعمل بها إلى جانب نشاطاتي الرياضية، لأتفرغ تماماً للرياضة، ومؤخراً تسلقت قاعدة جبل إيفرست.

أجمل لحظة عشتها أثناء مشوارك؟

أثناء تسلق قاعدة جبل إيفرست انتابتني أحاسيس لا توصف، فالطبيعة كانت ساحرة، والمشاهد مذهلة وولدت التجربة علاقة خاصة بيني وبين جبل إيفرست، حتى أنني مصممة أن أكون أول امرأة مصرية تصل إلى قمته.

أصعب اللحظات

– وما هي أصعب اللحظات التي واجهتك؟
كنت مرة أتدرب في الأرجنتين على التسلق لأصل إلى ارتفاع 6500 متر، ثاني أعلى جبل كتمرين لتسلق جبل إيفرست، ووصلت إلى ارتفاع 5600 متر، فهبت عاصفة ثلجية وحبست في خيمة صغيرة ثلاث ليالي كانت الأصعب، ومن أصعب المواقف التي واجهتها في حياتي، وحزنت جداً لعدم تمكني من الوصول إلى قمة الجبل، تماماً كما لو كنت تحملين طفلاً وأجهضته، ولكن دائماً قوة الإنجاز تعطيك الدافع والإحساس بأنك أكبر من أي شيء يمكن أن يكسرك أو يحطم معنوياتك، بل تدفعك إلى تحقيق المزيد.

حلم الشباب

– إلى ماذا تطمح منال رستم وما هي مشاريعك المستقبلية؟
أنا بعمر الـ 38 ولدي الكثير من المتابعين على السوشيال ميديا، وبعد الإنجازات التي حققتها، لم يعد حلمي ملكي وحدي، بل أصبح تحقيق حلم الشباب والشابات بكسر القيود وتحقيق الطموحات، وعدم التردد في اتخاذ القرارات التي تحدث كل الفرق في الحياة، وأنا شخصياً حلمي أن أتسلق أعلى قمة في كل قارة من القارات السبع، وبالتحديد أن أضع أول قدم نسائية مصرية على قمة جبل إيفرست، وأيضاً أن أشارك في الماراثوانات العالمية الستة قبل أن أبلغ عمر الأربعين.
وحالياً أجهز نفسي للمشاركة بماراثون في مدينة برلين خلال شهر سبتمبر المقبل، وأيضاً سوف أشارك بماراثون في شيكاغو خلال شهر أكتوبر المقبل، كما سأقوم بتسلق جبل مون بلان كنوع من التدريب.

القوة والأنوثة

– ما نصيحتك للسيدات والفتيات الموجهة لهن حملة قوة اللطافة؟
أنصح كل فتاة بألا تسمح لأحد أو أي شيء أن يتحكم بها، أو يؤثر على حياتها وقراراتها وألا تتأثر بكلام الناس (بالطبع عدا الأهل)، وألا ينحصر دورها فقط في البيت والعائلة، فهناك قيود في المجتمع نحن من نضعها عندما نسمح لها بالتحكم بنا، والأهم من ذلك كله أن قوة المرأة لا تعني التخلي عن أنوثتها، بل يمكنك ان تكوني قوية ولطيفة في آن معاً، وقد وجدت في المشاركة بحملة جونسون #قوة_اللطافة #PowerofGentle بالفعل الفرصة لتشجيع كل ما هو قوي وأنثوي.

يمكنكم مشاهدة فيديو #قوة_اللطافة الذي أطلقته جونسون هنا:

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *