حفيد نيلسون مانديلا يكرم عهد التميمي بجائزة خاصة في جنوب أفريقيا

حفيد نيلسون مانديلا يكرم عهد التميمي بجائزة خاصة في جنوب أفريقيا
عهد التميمي
كتب: آخر تحديث:

في بادرة إنسانية رائعة من جنوب افريقيا وليس بجديد عليها لكونها تعرف بدفاعها عن القضية الفلسطينية وأدانتها للاحتلال الإسرائيلي باستمرار ولممارسته العنصرية، ستكرم الفلسطينية رمز المقاومة العالمية للاحتلال عهد التميمي من قبل حفيد نيسلون مانديلا علي شجاعتها.

وبحسب صحيفة “ميدل إيست مونيتور” البريطانية سيتم تكريم عهد التميمي البالغة من العمر 17 عاماً في جنوب أفريقيا بعد إطلاق سراحها من السجون الإسرائيلية أمس بعد التي قضت فيها 8 أشهر لصفعها جندي إسرائيلي.

وسمتنح الناشطة الفلسطينية جائزة خاصة لشجاعتها ومقاومتها ولكونها رمز للأمل بالنسبة للملايين، وسيتم تكريم عهد التميمي من قبل حفيد نيلسون مانديلا، ماندلا مانديلا الذي تعهد في الذكري المئوية لميلاد جده بإنه سيواصل الدعم وحشد الآخرين للأنضمام لحملة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض عقوبات علي إسرائيل العنصرية.
وتحدثت عهد التميمي فور إطلاق سراحها من منزلها في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة ، وكانت سعيدة لأنها وسط عائلتها ، ولكنها لم تستطع نسيان الشباب الفلسطينيين الآخرين الذين ما زالوا في السجون الإسرائيلية، من بينهم أخوها واثنين من أبناء عمومتها
ولفتت الصحيفة إلي اطلاق سراح والدة عهد التميمي، ناريمان أيضا امس بعد سجنها بتهمة التحريض لنشرها فيديو لابنتها عهد وهي تقف لجندي إسرائيلي.

وأضافت الصحيفة أن منظمة العفو الدولية حذرت من أن إطلاق سراح عهد التميمي يجب ألا يحجب استخدام الجيش الإسرائيلي لسياسات تمييزية لحبس الأطفال الفلسطينيين.

وقال صالح حجازي رئيس مكتب منظمة العفو الدولية في القدس “في حين أن حرية عهد مرحب بها وطالما طال انتظارها ، يجب أن يتبعها الإفراج عن الأطفال الفلسطينيين الآخرين الذين سجنتهم المحاكم العسكرية الإسرائيلية بصورة غير قانونية”.

وبحسب مجموعة “الضمير” لدعم السجناء يوجد حوالي 5900 سحين سياسي فلسطيني في السجون الإسرائيلية من بينهم 291 طفلاً.

ونقلت عهد البالغة من العمر 17 عاما والتي اصبحت رمزا عالميا للمقاومة، رسائل من السجينات السياسيات الفلسطينيات، تدعو الفلسطينيين إلى أن يظلوا أقوياء ومتحدين في مقاومتهم للاحتلال الإسرائيلي.

وقال المتحدث باسم حماس ، حسام بدران “إن الإفراج عن عهد وناريمان كان نصرًا و “حافزًا لمزيد من الجهود لفضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي ونشر القضية الفلسطينية الشرعية في جميع أنحاء العالم … نؤكد أننا سنواصل السير في طريق المقاومة حتى يتم ينال جميع المعتقلين الفلسطينيين الحرية”.

وقالت حنان عشراوي ، وهي عضو تنفيذي في منظمة التحرير الفلسطينية ” بأن اعتقال عهد وأمها دليل إضافي على الانتهاكات والجرائم الإسرائيلية المرتكبة ضد الأطفال والنساء الفلسطينيين العزل”، وتعهدت بالاستمرار في اتباع الوسائل السياسية والقانونية في السعي إلى تحقيق الحرية والعدالة لجميع السجناء الفلسطينيين وعائلاتهم وأحبائهم.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي القوا القبض علي عهد ووالدتها في ديسمبر 2017 بعد انتشار فيديو يظهر عهد التي كانت تبلغ من العمر في هذا الوقت 16 عاما وهي تضرب جنديين إسرائيليين مسلحين خارج منزلها في النبي صالح، بعد إصابة ابن عمها البالغ من العمر 15 عاما برصاصة مطاط مغلف في وجه في وقت سابق من اليوم مما جعله في حالة حرجه.

التعليقات

اترك تعليقاً