مواجهة “مبكية” بمصعد الكونجرس بسبب “قاضي ترامب المتحرش”

مواجهة “مبكية” بمصعد الكونجرس بسبب “قاضي ترامب المتحرش”
الكونجرس
كتب: آخر تحديث:
تعرض السناتور الجمهوري جيف فليك لانتقادات حادة وغاضبة من قبل متظاهرتين في مصعد بمقر الكونجرس، بعد أن أعلن دعمه لترشيح بريت كافانو ليكون قاضيا بالمحكمة العليا، رغم مزاعم سوء السلوك الجنسي ضده.

وكان فليك، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية أريزونا، قال إنه لن يصوت لكافانو، لكنه غير رأيه عند خروجه من اجتماع اللجنة القضائية التي استمعت لمزاعم سوء السلوك الجنسي ضد كافانو المرشح لمنصب رفيع، قد يستقر فيه مدى الحياة.

وبعد مواجهة حبست أنفاس الأميركيين، وأذيعت على الهواء مباشرة، مضت اللجنة قدما في التصويت بتأييد الترشيح بأحد عشر صوتا، ومعارضة 10 على أسس حزبية. إذ أيد الجمهوريون الترشيح بينما عارضه الديمقراطيون.

جيف فليك

وعقب انتهاء جلسة الاستماع التي شهدت أجواء عاصفة، الجمعة الماضية، خرج فليك إلى المصعد ليستكمل مواجهة من نوع آخر، بعد أن وجهت له متظاهرتان، سبق وأن تعرضتا لاعتداءات جنسية، انتقادات شديدة بسبب تصويته لكافانو.

وقالت إحداهما له: “انظر إلي عندما أتحدث معك!”، ثم صرخت قائلة إن تصويت فليك لصالح ترشيح كافانو يعني عدم الاكتراث لضحايا الاعتداء الجنسي.

وأضافت “أنت تقول لي إن الاعتداء عليَ لا يهم، أنت تقول إن ما حدث لي لا يهم!”.

وكان فليك دعا لتحقيق مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) في هذه المزاعم قبل التصويت النهائي لمجلس الشيوخ.

وقال فليك لأعضاء مجلس الشيوخ، وقد بدت على وجهه ملامح الضيق الشديد: “هذا البلد يتمزق .. أعتقد أننا ينبغي أن نتوقف لفترة قصيرة”.

وأضاف “ينبغي أن نفعل كل ما بوسعنا لضمان أننا نتعامل بكل الحرص الواجب مع ترشيح بهذه الأهمية”.

ويعني تدخل فليك أن تصويت مجلس الشيوخ النهائي على ترشيح كافانو قد يتأجل لفترة، تصل إلى أسبوع، حتى يتسنى استكمال أي تحقيق محتمل من مكتب التحقيقات الاتحادي، لكن الجمهوريين عارضوا الخطوة.

بينما لم يتضح بعد إن كان التحقيق سيجرى.

وكانت اللجنة القضائية اجتمعت بعد يوم من جلسة استماع مفعمة بالانفعالات لمزاعم سوء السلوك الجنسي ضد كافانو، بعد أن اتهمته أستاذة جامعية تدعى كريستين بلازي فورد بسوء السلوك الجنسي وهو ما نفاه كافانو.

يذكر أن الرئيس دونالد ترامب رشح كافانو في التاسع من يوليو ليكون قاضيا بالمحكمة العليا محل القاضي أنتوني كنيدي الذي قرر التقاعد.

وكان ترامب قال عن ترشيح كافانو: “يسرني ويشرفني أن أعلن أنني أعين في المحكمة العليا بريت كافانو”، القاضي الذي “يتمتع بمؤهلات لا تشوبها شائبة، وبمميزات لا نظير لها، وبالتزام مثبت بالمساواة في العدالة بحسب ما يمليه القانون”.

وأضاف “ليس هناك أحد في أميركا مؤهل أكثر منه لتولي هذا المنصب، وليس هناك أيضا أحد يستحقه أكثر منه”، مناشدا مجلس الشيوخ الموافقة على هذا التعيين بسرعة.

ويتعين أن يفوز كافانو بأغلبية في مجلس الشيوخ، الذي يتألف من 100 مقعد، من أجل إقرار ترشيحه. ومن المتوقع أن يدعمه معظم الجمهوريين الذين يتمتعون بأغلبية بسيطة في المجلس.

التعليقات

اترك تعليقاً