“العربى لحقوق الإنسان”: الصحافة التركية تعيش أسوأ عصورها فى ظل حكم أردوغان

“العربى لحقوق الإنسان”: الصحافة التركية تعيش أسوأ عصورها فى ظل حكم أردوغان
عبد الجواد احمد رئيس المجلس العربى لحقوق الانسان
كتب: آخر تحديث:

قال عبد الجواد أحمد رئيس المجلس العربى لحقوق الإنسان، إن النظام التركى مازال يواصل ممارسة انتهاكاته وتعسفه ضد حرية الصحافة والصحفيين في تركيا، مضيفا أن الصحافة التركية تعيش واحدة من أسوأ عصورها في ظل الحكم المستبد لرجب طيب أردوغان .

وأضاف عبد الجواد أحمد ، أن الصحفيين في تركيا يعيشون حالة من الاضطهاد من قبل نظام أردوغان، وأن هناك عددا كبيرا محبوسون في سجون تركيا، مشيرا الى أن انتهاكات أردوغان بحق حرية الصحافة على مرأى ومسمع من المجتمع الدولى وأنه يجب أن يكون هناك تحرك دولى لوقف هذه الانتهاكات ومحاكمة أردوغان عن جرائمه.

ولفت عبد الجواد أحمد رئيس المجلس العربى لحقوق الإنسان، الى أن تركيا تعد من أكثر البلدان اضطهادا ومصادرة لحقوق الصحفيين بسبب اضطهاد النظام المستمر للصحفيين والإعلاميين.

وأشار إلى أن تركيا تعد أكبر سجن للصحفيين وأنه لم تمتثل لالتزاماتها الدولية في حماية الحق في حرية الرأي والتعبير، وأنه منذ محاولة الانقلاب في 15 يوليو 2016 وهي تقود حملة شرسة ضد أصحاب الرأي من الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان فضلا عن وسائل الإعلام وتلاحقهم .

التعليقات

اترك تعليقاً