اختبار البروتين في الدم قد يكون علامة على الإصابة بالزهايمر

اختبار البروتين في الدم قد يكون علامة على الإصابة بالزهايمر
الزهايمر
كتب: آخر تحديث:

نشرت صحيفة “الجاريدان” البريطانية، مقالاً لنيكولا دافيس بعنوان “اختبار البروتين في الدم قد يكون علامة على الإصابة بالزهايمر”.

وقالت كاتبة المقال إن وجود تغييرات في مستويات البروتين في الدم قد يكون مؤشرا على وجود تلف في الدماغ قد يؤدي إلى الإصابة بالزهايمر بعد عقد من الزمن، بحسب ما أكده الباحثون.

وأضافت أنه في الوقت الذي لا يوجد فيه أي دواء يمنع تطور مرض الزهايمر أو معالجته، يقول الباحثون إن هذه الدراسة قد تستخدم لمعرفة متى قد تظهر أعراض المرض.

وقال الباحثون أيضا إن هذه الدراسة التي تقيس مستويات البروتين في الدم، تعد اختباراً مفيداً لمعرفة فعالية دواء جديد للزهايمر.

التعليقات

اترك تعليقاً