لماذا تضع ميجان ماركل يدها دائماً علي جنينها؟

لماذا تضع ميجان ماركل يدها دائماً علي جنينها؟
ميجان
كتب: آخر تحديث:

في كل الصور واللقطات واللقاءات والمشاهدات، منذ الكشف عن حملها، تضع ميجان ماركل، زوجة الأمير هاري، يديها على بطنها وكأنها تحمي جنينها، أو ربما كأن هناك خطب ما.

هذا الأمر دفع البريطانيين إلى التساؤل عن سبب تصرف دوقة ساسكس، بل رصدوا كل حركات يديها ووضعها عل بطنها، حيث اعتبر البعض أنها تبالغ في استخدام هذه الحركة، بينما اعتبرها كثيرون مجرد حركة استعراضية.

ودفع سلوك ميجان ماركل وسائل إعلام بريطانية إلى التوجه إلى الخبراء لمعرفة ما يجري مع زوجة حفيد الملكة إليزابيث.

تعتقد الصحفية المتخصصة في المجال الصحي والطبي ليز جونز أن السبب أقرب إلى “شارة التحذير على السيارة بوجود أطفال”، لكنها تضيف ساخرة أن هذا السلوك يعني “كأن بقيتنا يستحق أن يحرق في السيارة”.

أما خبيرة معالجة آلام الولادة كاثرين غريفز فتقول إن احتضان الجنين باليدين بهذه الطريقة يساعد المرأة الحامل على إفراز هرمون الأوكسيتوسين، المهم في عملية الولادة، بالإضافة إلى أهميته ودوره الكبير في علاقة الأم بطفلها والعلاقة بين الرجل والمرأة.

وقالت مديرة تحرير مجلة “يو” جو إلفين إنها تجد الأمر مزعجا مع الأخذ بعين الاعتبار فكرة الركل والحركة التي يقوم بها الجنين في الرحم بين الحين والآخر.

وأضافت جو أن ما يحدث مع ماركل هو استمرار وضع اليد على البطن “حتى صار الأمر غير مريح لمن يشاهده” ووصفتها بأنها “دوقة الاستعراض”، الجاهزة والمستعدة للالتقاط الصور، وكأنها المرأة الوحيدة الحامل في العالم”.

أما خبير لغة الجسد هاري ويتشل فيقول إن زوجة الأمير هاري تميل إلى حماية جنينها بشبك يديها حول الجنين بطريقة طبيعية، مستبعدا أن يكون الأمر “تمثيلا”.

ويضيف موضحا أن الأمر أشبه بامرأة مدركة لتغيير يحدث في جسمها، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقالت الصحفية ألكساندرا شولمان إن الكثير من النساء يشعرن بالراحة عندما يضعن أيديهن على البطن أثناء الحمل.

لكنها أشارت إلى أن دوقة ساسكس تفعل هذا الأمر أكثر من النساء الأخريات بكثير، معتبرة أن الأمر يبدو حالة سرور بالحمل، على اعتبار أنها تبلغ من العمل 37 عاما ولم تكن متأكدة من أن الحمل سيحدث بهذه السرعة.

أما المصورة أليسون جاكسون فتقول إن ما تفعله ميغان ماركل يظهر بوضوح أنها حامل وليس فكرة أن جسمها متضخم، مضيفة أن ماركل تفعل هذا الأمر عن وعي وإدراك.

وقالت إنها بعد سنوات من العمل في التمثيل، فهي مدركة لزوايا الكاميرا وكيفية التعامل معها، وكيف تتيح التقاط صورة بشكل مريح مع الحمل.

بالإضافة إلى ذلك فإنها تبدو وكأنها تتعامل مع الوضع بصفتها “تحمل أغلى حمولة وأثمنها.. وهي بالتأكيد سعيدة للغاية وفخورة بنفسها”.

التعليقات

اترك تعليقاً