3 أطعمة صحية لكنها تزيد دهون الخصر

3 أطعمة صحية لكنها تزيد دهون الخصر
الكرش
كتب: آخر تحديث:

يعاني الكثير من دهون البطن حيث يكون من الصعب، في أكثر الأحيان، القضاء عليها.

وبينما قد تساعد ممارسة التمرينات الرياضية بانتظام وتناول وجبات صحية في إنقاص الوزن، تعتبر دهون الخصر من الدهون العنيدة التي تبقى كما هي، بحسب موقع “express” البريطاني.

أن تكون نشطا هو أحد الحلول لخسارة الوزن، لكن من المهم أيضا النظر إلى الأطعمة التي نتناولها، خاصة عندما يتعلق الأمر بالدهون، ومن المدهش أن بعض الأطعمة الصحية أو قليلة الدسم يمكن أن تزيد الوزن، لذلك فالحد من هذه الأطعمة والمشروبات تمنحك فرصة التقدم في معركة الدهون.
الأطعمة قليلة الدهون

تجنب الأطعمة التي تحتوي دهون قليلة، إذ يحذر موقع “PopSugar Fitness” من أن اللبن الزبادي قليل الدسم والجبن قليل الدهن يتم الترويج له كخيارات غذائية صحية، لكن لا تدع العلامات التجارية تخدعك.

فغالبا ما تحتوي المنتجات قليلة الدهون على سعرات حرارية أقل، لكنها تعوض نقص الدهون بإضافة مزيد من السكر. ويتحول السكر إلى دهون إذا كنت لا تحرقه، وغالباً ما يستقر حول الخصر.
فضلا عن انتشار المنتجات قليلة الدهون الممتلئة بالمواد الحافظة الاصطناعية والمنكهات والألوان التي تؤدي في النهاية إلى نفس نتائج المنتجات كاملة الدسم. لذلك، إذا كنت تريد أن تخسر الدهون، فأنت تحتاج إلى تناول الدهون، ولكن تأكد من اختيار الخيارات الصحية مثل المكسرات والأفوكادو والأسماك الزيتية مثل سمك السلمون.

حليب الأبقار

إذا كنت ترغب في الحصول على معدة مسطحة وبدون دهون، فلا يجب أن تبالغ في تناول حليب الأبقار. وحتى لو كنت ممن لا يعانون من “عوز اللاكتاز”، فإن أجسامنا تجد صعوبة في هضم الحليب مع تقدمنا ​​في العمر. لذلك فالحد من تناول منتجات الألبان واختيار الحليب المعتمد على النبات بدلاً من ذلك، بحسب موقع “PopSugar Fitness”، يساعد في القضاء على الكرش.
وفي حالة ما إذا كنت تعاني من “عوز اللاكتوز”، فالحليب والقشدة ومنتجات الألبان الأخرى تهيج المعدة وتسبب الانتفاخ، مما يجعل الخصر يبدو أكبر أيضا. ويجب أن تستبدل الكالسيوم المفقود من خلال زيادة تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل السردين والسلمون المعلب واللوز والفاصوليا والعدس.

عصير الفاكهة

وفقا لموقع HealthLine الطبي، فإن شرب كميات كبيرة من عصير الفاكهة قد يحمل نفس المخاطر التي تؤدي إلى زيادة الدهون في البطن على غرار المشروبات الغازية.

ما يعني أنه عندما يتعلق الأمر بدهون البطن، فمن المرجح ألا يكون عصير البرتقال أفضل من تناول مشروب غازي

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً