دوليعالمنا الآن

استشهاد جندي مصري من قوات حفظ السلام في مالي

استشهد أحد أفراد قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، وهو مصري الجنسية، وأصيب ثلاثة آخرون بجروح خطيرة اليوم السبت بعد انفجار في سيارتهم في مالي حيث ينتمى هؤلاء الأفراد لبعثة مينوسما لحفظ السلام في دولة مالى الواقعة في غرب إفريقيا

وفي بيان له أدان الأمين العام للأمم المتحدة الهجوم.

وأفاد بيان صادر عن المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أن الهجوم الذي تم بعبوة ناسفة ارتجالية، اليوم، واستهدف قافلة تابعة لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما)، بالقرب من تيساليت، بمنطقة كيدال، قُتل خلاله جندي حفظ سلام من مصر وتعرض أربعة آخرون لإصابة خطيرة.

وأعرب الأمين العام في بيان له عن خالص مواساته لأسرة الضحية، وكذلك إلى حكومة وشعب مصر. كما يتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

وكرر الأمين العام أن الهجمات التي تستهدف حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة قد تشكل جرائم حرب بموجب القانون الدولي. وطالب السلطات المالية بألا تألو جهدًا في تحديد مرتكبي تلك الهجمات ليتسنى تقديمهم إلى العدالة سريعا.
كما جدد الأمين العام تضامن الأمم المتحدة مع شعب وحكومة مالي.

admin2

موقع الديوان هو موقع إخباري تحليلي يهدف إلى تقديم الأخبار برؤية عصرية وأسلوب صحفي جذاب، هدفه الرئيسي البحث عن الحقيقية وتقديمها للجمهور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى