مصر
أخر الأخبار

صحيفة أمريكية: المخابرات المصرية ضغطت على إسرائيل والهدنة الجمعة..بايدن يتصل بالسيسي

بايدن يتصل بالسيسي لأول مرة والهدنة في غزة غدا الجمعة

تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي مساء اليوم الخميس، اتصالاً هاتفيًا من الرئيس الأمريكي جو بايدن، هو الأول من نوعه بين الرئيسين منذ تولي بايدن الرئاسة الأمريكية.

وتناول الاتصال وقف العنف والتصعيد في الأراضى الفلسطينية في ظل التطورات الأخيرة، والهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة.

فيما أثمرت الضغوط الأمريكية وضغوط المخابرات العامة المصرية في إقناع الضغط على إسرائيل للموافقة على وقف إطلاق النار غدا الجمعة، بحسب صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية.

وكان البيت الأبيض قد أعلن الثلاثاء الماضي أن هناك تنسيقا بين واشنطن والقاهرة لوقف إطلاق النار والتوصل لهدنة بناء على المبادرة المصرية.

السيسي يتمسك بالحل الجذري

وقال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس الأمريكى يعرب عن بالغ تقديره وتثمينه لجهود الرئيس الحثيثة مع جميع أطراف القضية

وتم التوافق بين الجانبين خلال الاتصال علي استمرار التشاور المنتظم وتبادل وجهات النظر، وكذلك تعزيز التنسيق المتبادل المثمر بين الأجهزة المختصة بين البلدين خلال الفترة المقبلة لاحتواء تصعيد الموقف.

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى  على أهمية تكاتف جميع الجهود لاحتواء التصعيد الخطير في الأراضي الفلسطينية، مشدداً على موقف مصر الثابت في هذا الصدد بالتوصل إلى حل جذري شامل للقضية الفلسطينية.

هدنة غدا الجمعة

يأتي هذا فيما سيصوت مجلس الوزراء الإسرائيلي المصغر (الكابنيت) وقف لإطلاق النار من جهة واحدة، ويدخل القرار يدخل حيز التنفيذ الجمعة.

ويجري مساء اليوم الخميس مجموعة من الاجتماعات بين المسؤولين الإسرائيليين العسكريين والأمنيين لبحث الموقف في غزة ووقف إطلاق النار.

واجتمع رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، الخميس مع رئيس الشاباك نداف أرجمان، قبل اجتماع المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينت) في مقر وزارة الدفاع بتل أبيب.

كما اجتمع رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، بوزير الدفاع بيني جانتس، قبل اجتماع الحكومة المصغرة.

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة قد يبدأ الجمعة.

مشيرة إلى أن الولايات المتحدة تعمل إلى جانب مصر والعديد من الدول الأوروبية للضغط على المسؤولين على جانبي الحدود مع غزة، لتحقيق التهدئة.

وأضافت الصحيفة أن تلك الخطوة جاءت نتيجة تعاظم الضغوط من واشنطن وعواصم أخرى لإنهاء الغارات الإسرائيلية وإطلاق الصواريخ من غزة، التي تسببت في ارتفاع أعداد الضحايا المدنيين.

المخابرات المصرية ضغطت على إسرائيل

وذكرت وول ستريت جورنال أن مسؤولين مصريين (من المخابرات العامة المصرية) أحرزوا تقدما في مفاوضاتهم مع حماس، بينما أقر الجيش الإسرائيلي سرا بأنه يقترب من تحقيق أهدافه.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أمريكي قوله إن إدارة بايدن تتوقع أن يتم وقف إطلاق النار هذا الأسبوع، باستثناء أي اشتباكات غير متوقعة قد تطيح بالمحادثات الهشة.

مشيرا إلى أن “هناك آلية قائمة لوقف إطلاق النار والمسألة الوحيدة المعلقة هي التوقيت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى