منوعات

مقتل 7 وإصابة 17 آخرين في سجن بولاية ساوث كارولينا

أعلنت السلطات الأميركية، الإثنين 16 أبريل 2018، مقتل 7 سجناء وإصابة 17 آخرين في أحداث شغب بسجن يخضع لحراسة مشددة، في ولاية ساوث كارولينا، بأحد أكثر أعمال الشغب دموية في البلاد منذ عقود. ووقع شجار بين سجناء، مساء الأحد 15 أبريل/نيسان 2018، بمؤسسة “لي” الإصلاحية في بيشوبفيلي بساوث كارولينا.

وتمت السيطرة على النزلاء نحو الثالثة صباح الإثنين. وذكرت إدارة المؤسسات الإصلاحية في ولاية ساوث كارولينا، على “تويتر”، أن “الحادث أسفر عن احتياج 17 نزيلاً لرعاية طبية خارجية ومقتل 7″، مشيرة إلى أن الاشتباكات وقعت بين نزلاء في 3 عنابر.

وتابعت أن حراس السجن كافة وقوات القانون التي تعاملت مع الحادث، “بأمان”. وأنشأت مؤسسة “لي” الإصلاحية السجن شديد الحراسة في عام 1993؛ لاستضافة المتهمين الخطرين والنزلاء الذين يُظهرون مشكلات سلوكية، ويُعتقد أن طاقته الاستيعابية تصل لنحو 1800 نزيل.

وحوادث الشغب في السجون نادرة نسبياً بالولايات المتحدة. وفي عام 1993، قُتل 9 نزلاء وضابط بمؤسسة ساوث أوهايو الإصلاحية، لكن أسوأ الحوادث أسفر عن مقتل 33 نزيلاً، وإصابة 200 آخرين في أحد سجون ولاية نيومكسيسو عام 1980.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى